شارك في حملات ضد تجار المخدرات.. سمير غانم وحلم ارتداء بدلة الضابط

12:35 م الإثنين 03 مايو 2021
شارك في حملات ضد تجار المخدرات.. سمير غانم وحلم ارتداء بدلة الضابط

سمير غانم

كتب- مصطفى حمزة:

"إرتداء بدلة الضابط" كان من بين أحلام الفنان سمير غانم، التي ضاعت ولم يستطع أن يعيشها على أرص الواقع كثيرا، ويعد ضياعها الصدمة التي لا تنسى في حياة فنان الكوميديا الكبير، الذي يخضع حاليا للعلاج في أحد المستشفيات.

الفنان سمير غانم المولود في قرية "أبو كساه" مركز الفيوم، في حوار له بمناسبة تكريمه في مهرجان القاهرة السينمائي مع الناقد طارق الشناوي، تحدث عن بدايات حلم ارتداء البدلة الميري، وقال: "والدي كان لواء شرطة، وهو من ساعدني في بداية المشوار على دخول كلية الشرطة، بعد ان حصلت على شهادة التوجيهية، وكنت في اخر دفعة تحمل هذه الشهادة قبل ان تصبح اسمها الثانوية العامة".

وردا على سؤاله لم تأخذ من والدك الحزم والشدة، ولهذا لا يجوز أن تصبح ضابطا؟!، أجاب الفنان الكبير: "لا كنت سأصبح ضابط "

ستايل"ة أقصد مختلفا عن كل الضباط الذين تراهم حتى في السينما، كنت سأصبح ضابطا لا قبله ولا بعده".

سمير غانم تحدث عن العام الأول له في كلية الشرطة، وقال "كان ضمن التمرين إنني أخرج حملات على تجار المخدرات، رأيت عالما آخر وانضباط تام من الضباط، وكنت رياضيا وأتقن رياضة السباحة، وكان الضابط المشرف على تدريبنا الفنان صلاح ذو الفقار، بكل حضوره ووسامته، وكان مثلا أعلى لنا جميعا، وكان وقتها نقيبا ثلاث نجوم، وكنت احبه جدا، وأحلم ان أصبح مثله، كان في قمة الشياكة والجمال".

وعن الفترة التي قضاها في كلية الشرطة، قال: "قضيت عامين لأني اول سنة رسبت، حصلت في علوم الشرطة على درجات مرتفعة بتقدير امتياز، لكن كانت المشكلة في علوم الحقوق، أنا لا انسى دكتور الشريعة اسمه الشيخ علي الخفيف، كان دكتور الشريعة ومادة الدستور معقدني قوي، فرسبت وكنت اعيد السنة، العلوم النظرية القائمة على الحفظ المباشر، تصطدم فعلا بطبيعتي، ورسبت مرة أخرى في العام الثاني، وكان الرسوب هذه المرة في مادتين من أصل ثلاثة، وهما الشريعة والدستور، لأنهما يعتمدان فقط على الحفظ، وانا في الحتة دي بلاطة، وكانت آخر فرصة لي في الكلية، وبعدها تم فصلي نهائيا".

الفنان الكوميدي الكبير كشف حالته بعد الفصل من كلية الشرطة، وقال:" كنت في حالة نفسية سيئة، كنت حزينا بعد أن ارتديت البدلة الميري أصبحت غير متاحة، بالنسبة لي صدمة لا تنسى، ووالدي أصيب بالصدمة، لكني كنت غاوي أيضا الكلية العسكرية، بدلة الجيش شكلت طموحا لي، وقدمت بالفعل في كلية الطيران، ونجحت في جميع الفحوصات الطبية عدا النظر، كان املي أصبح ضابط طيار بعد فشلي في ارتداء بدلة ضابط الشرطة".

ويخضع الفنان سمير غانم حاليا للعلاج في العناية المركزة بأحد المستشفيات، إذ يعاني من كسل في وظائف الكلى، فيما تم حجز زوجته الفنانة دلال عبدالعزيز منذ أيام في العناية المركزة، إثر إصابتها بفيروس كورونا.

سمير غانم في فيلم المشاغبين في الجيش

Corno symptom

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 234015

    عدد المصابين

  • 175117

    عدد المتعافين

  • 13714

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 156666947

    عدد المصابين

  • 134022990

    عدد المتعافين

  • 3268875

    عدد الوفيات

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي