التليجراف: مسؤول بالفيفا تلقى رشوة لإسناد مونديال 2022 لقطر

01:41 م الثلاثاء 18 مارس 2014
التليجراف: مسؤول بالفيفا تلقى رشوة لإسناد مونديال 2022 لقطر

كتبت - نسمة فرج:

كشفت صحيفة التليجراف تورط أحد مسئولي الفيفا بتلقي رشوة من محمد بن همام، ممثل قطر في الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، والرئيس السابق للإتحاد الآسيوي لكرة القدم، وذلك لاستضافة قطر لكأس العالم 2022 .

وذكرت الصحيفة أن محمد بن همام، قد دفع لمسؤول الفيفا وعائلته ما يقرب من 2 مليون دولار لمساعدة قطر في استضافة كأس العالم، وأن جاك وارنر، النائب الأسبق لرئيس الفيفا ،حصل على 120 الف دورلا من الشركة القطرية وذلك بعد فترة وجيزة من فوز قطر باستضافة كأس العالم 2022.

وذكرت التليجراف، أن المسؤول القطري قدم رشوة بلغ مجموعها 750 ألف دولار لأبناء الرئيس السابق للفيفا، وأن الوثائق كشفت أن محمد دفع أكثر من 40 ألف دولار لأحد موظفي الفيفا.

يذكر أن مكتب التحقيقات فتح استجوابا مع وارنر في هذه العملية، والتي تمت عقب فوز قطر بتنظيم المونديال 2022.

وكان منح كأس العالم 2022 لـقطر واحدا من القرارات الأكثر إثارة للجدل في التاريخ الرياضي، وباتت حرارة الصيف الشديدة في الدولة الصحراوية تستدعي احتمال تغير وقت البطولة إلى فصل الشتاء للمرة الأولى.

 

يمكنك متابعة أهم وأحدث الأخبار الرياضية عبر صفحة مصراوي الرياضي على الفيس بوك

إعلان

إعلان