• أكبر منك بيوم".. 3 مفارقات تجمع بلماضي وسيسيه قبل نهائي كأس الأمم الأفريقية

    11:25 ص الجمعة 19 يوليه 2019

    برعاية

    ZED
    أكبر منك بيوم".. 3 مفارقات تجمع بلماضي وسيسيه قبل نهائي كأس الأمم الأفريقية

    جمال بلماضي وسيسيه

    كتب - عمر قورة:

    نجح الثنائي جمال بلماضي وأليو سيسيه في قيادة منتخبي بلادهما الجزائر والسنغال إلى نهائي كأس الأمم الإفريقية 2019 بمصر الذي يقام اليوم، الجمعة، بعد الفوز على كل من نيجيريا وتونس في نصف نهائي المسابقة القارية.

    وفاز المنتخب الجزائري على نظيره النيجيري بنتيجة (2-1) في الوقت القاتل بإستاد القاهرة، بينما تفوق المنتخب السنغالي على نظيره التونسي (1-0) على ملعب الدفاع الجوي مساء الأحد الماضي.

    وسيجمع النهائي منتخبي الجزائر والسنغال مجددًا للمرة الثانية في البطولة، بعدما فاز محاربو الصحراء على أسود التيرانجا بهدف نظيف، سجله يوسف البلايلي، ضمن منافسات المجموعة الثالثة.

    وتأهل المنتخبان سويًا إلى دور الـ16 أمام منتخبي كينيا وتنزانيا، قبل أن يكملان طريقهما إلى المباراة النهائية، التي سيبحث خلالها المنتخب الجزائري عن التتويج الثاني والسنغالي عن أول ألقابه.

    ويرفع المدربان بلماضي وسيسيه شعار البحث عن اللقب الأول في مسيرتهما، إذ يخوض الجزائري أول تجربه له في أمم إفريقيا، بينما يخوض السنغالي مهمته الثانية بعد المشاركة في نسخة 2017.

    لكن من المفارقات أن الثنائي بلماضي وسيسيه بدأ مسيرتهما الرياضية في ملاعب كرة القدم على الأراضي الفرنسية، كما سبق لهما تمثيل نادي باريس سان جيرمان الفرنسي خلال فترة التسعينات.

    وبدأ بلماضي مسيرته في نادي العاصمة باريس موسم (1995-96)، قبل أن ينتقل لأندية مارتيغ ومارسيليا وكان الفرنسية، كما لعب سيسيه لـ"PSG" خلال الفترة من 1998 حتى عام 2002.

    ويبلغ الثنائي من العمر 43 عامًا، حيث وُلدا في نفس الشهر عام 1976، لكن أليو سيسيه يكبر جمال بلماضي بـ24 ساعة، إذ وُلد السنغالي يوم 24 مارس قبل ولادة الجزائري يوم 25 مارس.

    ويعتبر الثنائي مدربان وطنيان سبق لهما تمثيل منتخبات بلادهما، بجانب مشاركة سيسيه مع السنغال في نسختي كأس الأمم الإفريقية عام 2002 و2004، وبلماضي مع الجزائر في "كان 2004".

    إعلان

    إعلان

    إعلان