إعلان

دراسة: رواد الفضاء معرضين لفقدان العظام بسبب رحلاتهم

09:53 م الأحد 03 يوليه 2022
دراسة: رواد الفضاء معرضين لفقدان العظام بسبب رحلاتهم

رواد الفضاء معرضين لفقدان العظام بسبب رحلاتهم

أظهرت نتائج دراسة أن رواد الفضاء معرضين لخطر الإصابة بفقدان كثافة العظام، نتيجة لظروف الجاذبية الصغرى في الفضاء.

وشملت الدراسة 14 رائد فضاء وثلاث رائدات فضاء، متوسط أعمارهم 47 عاما، وتراوحت الفترة التي قضوها في الفضاء من أربعة إلى سبعة أشهر، بمتوسط نحو خمسة أشهر ونص، وفقًا لـ"سكاي نيوز".

وبعد عام من عودتهم إلى الأرض أظهرت الاختبارات انخفاضا في المتوسط بنسبة 2.1 في المئة في كثافة المعادن العظمية في قصبة الساق وانخفاضًا في قوة العظام بنسبة 1.3 في المئة لدى رواد الفضاء، ولم يستعد تسعة منهم كثافة المعادن في عظامهم بعد رحلة الفضاء وأصيبوا بفقدان دائم.

وبحسب "سكاي" قالت لي جابل، الأستاذة بجامعة كالجاري ومؤلف رئيسي للدراسة التي نشرت الأسبوع الماضي في دورية "ساينتفك ريبورتس": "ما هو جديد في هذه الدراسة هو أننا تابعنا رواد الفضاء لمدة عام واحد بعد سفرهم إلى الفضاء، لفهم ما إذا كانت العظام تتعافى وكيف تتعافى".

وأوضحت: "أصيب رواد الفضاء بفقدان كبير في العظام خلال رحلات الفضاء التي استمرت ستة أشهر، هي عملية نتوقع أن نراها في كبار السن على مدى عشرين سنة على الأرض، استعادوا نصف ما فقدوه بعد عام واحد على الأرض".

أسعار منظمات شنط السفر بالأسواق

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market