في قضية مقتل الطفل "مالك" بشرم الشيخ: الأم المتهمة سوابق "ضرب وسُكر"

01:18 ص الإثنين 27 مايو 2019
في قضية مقتل الطفل "مالك" بشرم الشيخ: الأم المتهمة سوابق "ضرب وسُكر"

جثة طفل _أرشيفية

جنوب سيناء – رضا السيد:

مفاجآت جديدة، أعلنت عنها قوات الأمن، في التحقيقات الجارية بشأن قضية الأم المتهمة بقتل طفلها، وإلقاء جثته في مياه البحر أمام شاطئ الفنار بمدينة شرم الشيخ.

وكشفت تحريات المباحث التي قام بها المقدم محمد سامي رئيس مباحث قسم أول شرم الشيخ، عن أن المتهمة متزوجة بعقد رسمي وشرعي ومُسجل منذ عام 2016 من شخص مقيم في محافظة الإسكندرية.

وعقب إنجاب طفلها الوحيد، هربت الأم به إلى مدينة شرم الشيخ بسبب خلافات مع زوجها، وأقامت في شقة سكنية تابعة لقرية سياحية، وكانت تتردد عليها إحدى صديقاتها بشكل متكرر، ووجدت وظيفة لها في ملهى ليلي.

واعترفت المتهمة في التحقيقات، أنها هربت من محافظة الإسكندرية، ولم تصدر شهادة ميلاد للطفل، بالرغم من أنها متزوجة بعقد رسمي، مضيفة أنها كانت تتحايل من أجل تطعيم الطفل في المراكز الطبية الموجودة بجنوب سيناء.

وطبقًا لأقوال جيران المتهمة، فأن الأم قبل الحادث بعدة ساعات، اصطحبت ابنها الضحية، وقالت إنها مدعوة على حفل إفطار، وعلموا بعدها خبر العثور على جثة الطفل غريقًا على شاطئ الفنار، عقب رؤية صور الطفل التي نُشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

من ناحية أخرى، أكد مصدر أمني، أن الطب الشرعي الذي ناظر الجثة، توصل إلى أن وفاة الطفل نتيجة "اسفكسيا الغرق" ولا يوجد في الجثة أي أثار خنق، كما تردد في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأخذ الطب الشرعي عينة الحامض النووي للأم والطفل لتحليلها ومطابقتها، كما جرى استدعاء والد الطفل وأخذ عينة الحامض النووي لمطابقتها بعينة الطفل.

وقال المصدر إنه من خلال فحص السجل الجنائي للأم، تبين أنه سبق اتهامها في عدة قضايا مثل التحريض على الفجر والسكر والضرب.

وتلقى اللواء أحمد أبو عقيل مدير أمن جنوب سيناء، بلاغًا من اللواء مدحت السقا مدير إدارة البحث الجنائي، يفيد بالعثور على جثة طفل غريقًا أمام شاطئ الفنار في مدينة شرم الشيخ.

وكلّف العميد مدحت السقا، المقدم محمد سامي رئيس مباحث قسم أول شرم الشيخ، بالتحري عن الواقعة وضبط الجاني، وتمكنت المباحث من تفريغ كاميرات المراقبة، التي كشفت عن أن الأم "د. ع." مواليد 1993 من محافظة البحيرة وراء ارتكاب الجريمة.

وألقي القبض على المتهمة، التي اعترفت بقتل طفلها لخلافات أسرية مع والده، وأن الطفل بدون أي أوراق ثبوتية.

إعلان

إعلان

إعلان