إعلان

السفير الأمريكي: الحكومة التونسية مطالبة باتخاذ قرارات وإصلاحات

04:09 م الخميس 21 أكتوبر 2021
السفير الأمريكي: الحكومة التونسية مطالبة باتخاذ قرارات وإصلاحات

دونالد بلوم

تونس- (د ب أ):

قال سفير الولايات المتحدة الأمريكية في تونس، الخميس، إنه يتعين على الحكومة الجديدة برئاسة نجلاء بودن الدفع بإصلاحات عميقة ومباشرة محادثات مع المؤسسات المالية الدولية، بهدف الخروج من الأزمة الاقتصادية والمالية الخانقة.

وأضاف السفير دونالد بلوم ، للصحفيين خلال حضوره مؤتمرا لدراسة الحوكمة في القطاع الصحي، أن الحكومة مطالبة باتخاذ قرارات بشأن الإصلاحات من أجل إنعاش الاقتصاد.

وأوضح أن "الولايات المتحدة كانت إلى جانب تونس في العشر سنوات الأخيرة، وستواصل الوقوف إلى جانبها اقتصاديا لكن هناك عملا على عاتق التونسيين يرتبط بالإصلاحات واتخاذ القرارات".

وتواجه تونس نقصا حادا في السيولة وصعوبات كبيرة لتمويل الموازنة فيما تبقى من 2021 بعد قرار وكالة موديز للتصنيف الائتماني قبل أسبوع بتخفيض التصنيف السيادي لتونس من بي3 إلى سي إيه إيه1، مع نظرة مستقبلية سلبية.

وحذرت الوكالة من تخلف تونس عن سداد ديونها إذا لم يتم تأمين تمويل كبير.

وقال بلوم: "يجب على حكومة نجلاء بودن التواصل والنقاش مع المؤسسات المالية الدولية مباشرة".

ويضغط الشركاء الأساسيون لتونس، ومن بينهم الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي، من أجل وضع خارطة طريق واضحة وتسريع العودة إلى النظام الدستوري والديمقراطية البرلمانية في أعقاب القرارات المرتبطة بالتدابير الاستثنائية التي أعلنها الرئيس قيس سعيد يوم 25 يوليو الماضي، وتعليقه العمل لاحقا بمعظم مواد الدستور وتوليه السلطتين التنفيذية والتشريعية.

وقال وزير الخارجية التونسي عثمان الجرندي أمس الأربعاء في لقائه بمساعدة وزير الخارجية الأمريكية بالنيابة لشؤون الشرق الأدنى يائيل لمبرت، إن الرئيس سعيد سيعلن عن باقي الخطوات لطمأنة شركاء تونس، دون أن يشير إلى موعد محدد لذلك.

مستلزمات للطوارئ لابد أن تتواجد بسيارتك..

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي