قرغيزستان تحدد موعد الانتخابات الجديدة ورئيس حكومتها يطمئن روسيا

04:12 م الأربعاء 21 أكتوبر 2020
قرغيزستان تحدد موعد الانتخابات الجديدة ورئيس حكومتها يطمئن روسيا

رئيس وزراء قرغيزستان صدر جباروف يتحدث أمام البرل

بيشكيك- (أ ف ب):

أعلنت السلطات الانتخابية في قرغيزستان الأربعاء أنها ستعيد في ديسمبرإجراء الانتخابات البرلمانية التي أُلغيت نتائجها بعد اتهامات بالتزوير، فيما سعى رئيس الوزراء صدر جباروف إلى طمأنة روسيا بخصوص الشراكة الاستراتيجية بين البلدين.

وقالت لجنة الانتخابات في الدولة الواقعة في آسيا الوسطى إن الانتخابات الجديدة ستجرى في 20 ديسمبر بعد إلغاء تصويت سابق بسبب الأزمة السياسية التي أطاحت بالرئيس وأثارت قلق روسيا.

وذكرت اللجنة في بيان أنّ أعضاء اللجنة المركزية للانتخابات وافقوا بالإجماع على الموعد الجديد.

ونظمت تظاهرات في البلاد بعد الانتخابات التشريعية التي جرت في الرابع من أكتوبر وفازت فيها أحزاب موالية للرئيس. لكن المعارضة نددت بعمليات شراء أصوات. وتم إلغاء نتائج الانتخابات لاحقا لكن هذه الخطوة لم تؤد إلى خفض التوتر وتجري اشتباكات بين المحتجين والشرطة.

وفي الأسبوع الذي تلى الانتخابات، اختفت كل الحكومة تقريبا بينما كانت المجموعات المتنافسة تسعى لانتزاع المناصب التنفيذية.

واستقال سورونباي جينبيكوف من منصبه كرئيس الخميس الماضي، ما سمح للشعبوي جباروف الذي تمت تسميته رئيسا للوزراء في اليوم السابق، بتولي منصب رئيس الدولة بالنيابة.

وبات سورونباي جينيبكوف ثالث رئيس للبلاد يستقيل منذ 2005.

وأثار هذه الاضطرابات قلق روسيا التي تحتفظ بقاعدة عسكرية في البلاد وتشكل وجهة لمئات الآلاف من المهاجرين الآتين من قيرغيزستان.

وقال صحافي حكومي إن جباروف استقبل سفير موسكو نيكولاي أودوفيتشينكو الأربعاء، في أول محادثات يعلن عنها مع مسؤول روسي منذ أن أصبح رئيسا للوزراء.

وشكر جاباروف أودوفيتشنكو على "دور موسكو المهم" في تحقيق الاستقرار في البلاد، بعد أن أجرى ديمتري كوزاك، نائب رئيس الإدارة الرئاسية لفلاديمير بوتين، محادثات مع جباروف وجينبيكوف الأسبوع الماضي.

وقال جباروف إن روسيا "كانت وستظل شريكا استراتيجيا موثوقا لبلدنا" وقدم تأكيدات بالحفاظ على الوضع الدستوري للغة الروسية.

بدوره، هنأ أودوفيتشينكو جباروف على توليه رئاسة الوزراء، وقال إن موسكو مستعدة لمساعدة قرغيزستان في تحديث النظام الضريبي والإجراءات الجمركية، حسب ما جاء في البيان.

والاسبوع الماضي، ذكر بيان لوزارة الخارجية الروسية أنّ وزير الخارجية رسلان كازاكباييف سيلتقي نظيره الروسي سيرغي لافروف في موسكو الخميس.

وبعد الاتفاق على موعد لإجراء انتخابات برلمانية جديدة، يتعين على النواب الآن تحديد موعد لإجراء انتخابات رئاسية.

وكانت تقارير في الإعلام المحلي قالت الاسبوع الماضي إنّ الانتخابات الرئاسية ستعقد في 17 كانون الثاني/يناير.

وبحسب دستور البلاد، لا يمكن لجباروف البالغ 51 عاما الترشح للرئاسة ما لم يترك منصبه كرئيس للوزراء قبل بدء فترة الانتخابات.

وصرح جباروف أنه سيسعى غلى تغيير الدستور وإعادة هيكلة البرلمان لكن السلطة التشريعية لم تناقش بعد أي خطط ملموسة.

وتعاني قرغيزستان، الدولة الأكثر ديموقراطية بين جمهوريات آسيا الوسطى، من عدم استقرار أدى إلى وقوع ثورتين وسجن ثلاثة من رؤسائها أو إرسالهم إلى المنفى منذ الاستقلال عن الاتحاد السوفياتي عام 1991.

وللمصادفة ومع استقالة جينبيكوف يكون رؤساء البلاد الخمسة الذين تولوا السلطة في فترة ما بعد الاستقلال عن الاتحاد السوفياتي السابق، قد غادروا مناصبهم في الحادية والستين من العمر.

هذا المحتوى من

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 115541

    عدد المصابين

  • 102596

    عدد المتعافين

  • 6636

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 63032854

    عدد المصابين

  • 43519933

    عدد المتعافين

  • 1464577

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي