"دوريان الوحشي" يدمر الباهاما.. وأمريكا تستنفر وتجلي مئات الآلاف (صور وفيديو)

01:15 م الإثنين 02 سبتمبر 2019
"دوريان الوحشي" يدمر الباهاما.. وأمريكا تستنفر وتجلي مئات الآلاف (صور وفيديو)

الإعصار دوريان

كتبت- رنا أسامة:

حالة من الترقّب الحذِر تعيشها الولايات المتحدة فيما يواصل الإعصار دوريان، الذي وُصِف بـ"الوحشي"، الزحف باتجاه السواحل الجنوبية الأمريكية منذ أسبوع، حيث جرى إخلاء بعض المناطق في ولاية فلوريدا بينما تتأهب ولايات جورجيا وكارولينا الشمالية والجنوبية لاستقبال رياح عاتية وأمطار غزيرة.

ويبعُد الإعصار الذي لم يسبق أن شهده الأرخبيل الكاريبي، 155 ميلًا عن الولايات المتحدة، لكن لا يُعرف ما إذا كان سيضرب الأراضي الأمريكية أم سينحرف شمالًا في اتجاه المحيط الأطلسي. ويُعد ثاني أقوى أعاصير الأطلسي المُسّجلة والأشد في تاريخ هذا الأرخبيل السياحي.

ويتجه دوريان نحو الغرب بسرعة 11 كيلومترًا في الساعة، مع توقعات باقترابه أكثر من الساحل الشرقي لفلوريدا في وقت متأخر بين مساء اليوم الاثنين ومساء الثلاثاء. لكن من الصعب التنبؤ بالقوة التي سيضرب بها الولاية.

"يوم الحزن في الباهاما"

بحسب المركز الوطني الأمريكي للأعاصير، وصل دوريان الساعة 12:40 ظهر أمس الأحد بالتوقيت المحلي (16:40 بتوقيت جرينتش) في جزر أباكو، كإعصار من الفئة الخامسة مصحوبًا برياح بلغت سرعتها القصوى نحو 300 كيلومتر في الساعة وزوابع تجاوزت سرعتها 354 كيلومترا في الساعة. كما وصل إلى جزيرة أباكو الكبرى قرب بلدة مارش هاربر.

وحذّر المركز من عاصفة تهدد الحياة وهطول أمطار غزيرة للغاية، وحثّ سكان الجزر البالغ عددهم 400 ألف نسمة على البحث عن مأوى أو أراضٍ مرتفعة.

وغرّد رئيس وزراء دولة البهاما، هوبير مينيس، عبر تويتر، حينما بدأ إعصار دوريان في ضرب جزر البهاما: "يوم الأحد كان يوم الحزن والأسوأ بالنسبة لي لمخاطبة شعب جزر البهاما"، مضيفا، "نحن نواجه إعصارًا لم نشهد مثله أبدًا في جزر البهاما".

وتحدّثت الإذاعة المحلية عن نداءات استغاثة من السكان بعدما اقتلعت الرياح سقف فندق "آيلاند بريزز" في ميناء مارش في أباكو، مُشيرة إلى أن 73 ألف شخص و21 ألف منزل مُعرّضين لخطر الإعصار.

وفي تقييم أولي للأضرار الناجمة عن الإعصار، تضرر أو تدمر نحو 13 ألف مبنى في الباهاماس جراء دوريان، حسبما أعلن الاتحاد الدولي للصليب الأحمر الدولي والسلطات المحلية.

وقال مدير مركز عمليات الطوارئ في الاتحاد الدولي للصليب الأحمر في جنيف سون بالو "ليس لدينا حتى الآن صورة كاملة عما جرى، لكن من الواضح أثر الإعصار دوريان كان كارثيًا"، وفق فرانس برس.

وأظهرت مقاطع فيديو تداولها رواد التواصل الاجتماعي عبر تويتر من جزر الباهاما التي تعرضت للإعصار القوي في الساعات الماضية، دمارًا هائلا في المباني والطرقات. كما استخدم عدد من الأشخاص سيارات النقل والرافعات للانتقال نحو مناطق آمنة.

وقال أحد سكان الباهاما لشبكة "سي إن إن" الأمريكية إن "الإعصار أغرق منزله وبدا كما لو أنه غارق في وسط المحيط".

كما أظهرت مقاطع فيديو نشرتها موقع صحيفة "تريبون 242" المحلية، أمواجا هائلة وصل ارتفاعها حتى أسطح المنازل الخشبية، وبدت القوارب المقلوبة طافية على سطح مياه موحلة وسط أغصان الأشجار وألواح خشبية وحطام.

وإلى جانب الخسائر المادية التي أحدثها الإعصار، سُجّلت أول حالة وفاة في جزر الباهاما لطفل يبلغ من العمر 7 أعوام أثناء محاولة أسرته إخلاء منزلهم في أباكو. فيما لا تزال شقيقته مفقودة.

"إخلاء وإلغاء رحلات جوية"

وأعلن حاكم ولاية كارولينا الجنوبية، هنري مكماستر، حالة الطوارئ في الولاية، مُشيرًا إلى أن أوامر الإخلاء الإلزامي ستدخل حيز التنفيذ، اعتبارًا من الساعة 12 ظُهر اليوم الاثنين (17:00 بتوقيت جرينتش)، في عدة مقاطعات في ساوث كارولينا.

وقال مكماستر في مؤتمر صحفي إن "هذا إعصار خطير للغاية، تبلغ سرعته 185 ميلًا في الساعة ورياح تصل شدتها إلى 220 ميلًا في الساعة، وهو الأقوى والأكبر في التاريخ الحديث، وبالتأكيد هو الأقوى الذي يشهده أيّ منا اليوم".

وأضاف أنه سيتم إغلاق المدارس والمكاتب الحكومية، اعتبارًا من غدًا الثلاثاء، وحتى إشعار آخر في كل من "جاسبر، بوفورت، كولتون، تشارلستون، بيركلي، دورشيستر، جورج تاون وهوري كونتير".

كما تمت الاستعانة بحوالي 4500 من أفراد الحرس الوطني للتصدي لإعصار "دوريان" في ولاية فلوريدا، وأُلغي ما لا يقل عن 665 رحلة جوية إلى الولايات المتحدة أو خارجها غدًا، حسبما أعلن حاكم الولاية رون ديسانتيس.

"طوارئ واستعدادات"

وبالمثل، أُعلنت حالة الطوارئ لكل مقاطعات ولاية فلوريدا الـ67، وحثّت السلطات في الولاية على تخزين ما يكفي من تخزين طعام وأدوية وماء لمدة تكفي 7 أيام. كما أمرت السلطات بإجلاء وقائي لمئات الآلاف من السكان في المناطق الساحلية.

1

وأظهرت صورًا نشرتها وكالة الأنباء الفرنسية، مواطنين أمريكيين في فلوريدا خلال تحضيراتهم للإعصار، إذ علّقت بعض المتاجر اللافتات لبيع الإمدادات اللازمة للإعصار، كما ظهرت بعض المتاجر شبه خالية بعد أن اشترى المواطنون كميات كبيرة من المستلزمات التي سيحتاجونها الأيام المقبلة.

2

وأظهرت الصور مواطني فلوريدا حاملين أكياسًا كبيرة من الرمال، التي يتشاركون في صفها أمام منازلهم ومتاجرهم، إذ تحميها الرمال من للدمار الذي يمكن أن يحدثه الإعصار.

3

كما أعلنت ولاية جورجيا الواقعة في جنوب شرق البلاد حال الطوارئ في 12 مقاطعة قبل وصول دوريان. وقال حاكم الولاية، بريان كمب، إن الاعصار "يمكن ان يخلف آثارا كارثية على المواطنين" في مختلف انحاء المنطقة الساحلية بجنوب شرق الولايات المتحدة.

وفي تلك الأثناء، ألغى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب زيارة كانت مُقرّرة إلى بولندا، أمس الأحد، لإحياء الذكرى الثمانين لاندلاع الحرب العالمية الثانية التي بدأت في 1 سبتمبر 1939 بهجوم من ألمانيا النازية على بولندا، وقال إنه سيركّز بدلًا من ذلك على الاستعدادات لوصول الإعصار.

وقال ترامب للمراسلين في البيت الأبيض يوم الخميس: "أولويتنا القصوى هي سلامة الناس المتواجدين على مسار الاعصار وأمنهم".

وأضاف أن نائبه مايك بنس سيتوجه إلى بولندا بدلا منه.

إعلان

إعلان

إعلان