بوتين يرفض الاتهامات بشأن التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية

03:24 م الخميس 04 يوليه 2019
بوتين يرفض الاتهامات بشأن التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

روما - (د ب أ):

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في مقابلة تم نشرها في إيطاليا، إن بلاده لم تتدخل قط في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، وليس لديها نية للقيام بذلك.

وفي حديثه لصحيفة "كورييري ديلا سيرا" قبيل الاجتماعات المقررة اليوم الخميس، مع البابا فرنسيس وزعماء إيطاليين، رفض بوتين الاتهامات الأخيرة بشأن التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية والأوروبية.

وقال إن "الشيء الأكثر عبثية هو اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأمريكية"، بحجة أن التحقيق الأمريكي الاتحادي، بقيادة المحقق الخاص روبرت مولر، "قد أخفق في جمع أدلة ملموسة لمجرد أنه لم يحدث شيء".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بدا في الأسبوع الماضي يسخر من القضية عندما التقى بوتين أثناء قمة مجموعة العشرين في أوساكا باليابان.

وردا على سؤال من أحد الصحفيين، قام ترامب بسخرية، بتوجيه إصبعه تجاه نظيره الروسي، وقال له وهو مبتسم: "لا تتدخل في الانتخابات".

وكان تحقيق مولر خلص إلى أن العملاء الروس تدخّلوا لمساعدة ترامب في الفوز في الانتخابات الرئاسية الأمريكية لعام 2016، لكنهم قالوا إنه ليس هناك أدلة كافية لإثبات التواطؤ النشط بين حملة ترامب وروسيا.

كما نفى بوتين ما تردد بشأن تدخل روسيا المزعوم في انتخابات البرلمان الأوروبي التي جرت في أيار/مايو الماضي، واصفا ذلك بأنها "شائعة" تهدف إلى "شيطنة روسيا في عيون المواطنين الأوروبيين العاديين".

وقال: "أرغب في أن أوضح ذلك تماما: لم نتدخل ولا نعتزم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي أو أي دولة أخرى".

وخلص إلى أن "هذا هو ما يبعدنا عن الولايات المتحدة وعدد من حلفائها الذين، على سبيل المثال، أيدوا الانقلاب في أوكرانيا في شباط/فبراير من عام 2014".

وعن العلاقات مع أوكرانيا، قال بوتين إن تحسن العلاقات "محتمل"، إذا بدأ الرئيس الأوكراني الجديد فولوديمير زيلينسكي "حوارا مباشرا مع مواطنيه في دونباس"، وتوقف عن "وصفهم بالانفصاليين".

كما قال زعيم الكرملين إنه من السابق لأوانه التحدث عن "روسيا ما بعد بوتين".

ومن المفترض أن يتنحى الرئيس الروسي في عام 2024.

إعلان

إعلان

إعلان