• هيئة أمريكية: البيانات الرئيسية بشأن الحرب في أفغانستان لم تعد متاحة

    08:45 ص الأربعاء 01 مايو 2019
    هيئة أمريكية: البيانات الرئيسية بشأن الحرب في أفغانستان لم تعد متاحة

    أرشيفية

    كابول - (د ب أ):

    ذكرت هيئة رقابية تابعة للكونجرس الأمريكي اليوم الأربعاء أن بعثة الدعم الحازم التابعة لحلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان، توقفت عن تقديم بيانات أساسية عما تحقق من تقدم في الحملة ضد حركة طالبان في أفغانستان.

    وقال مكتب المفتش العام الخاص بإعادة إعمار أفغانستان إن البيانات المتعلقة بمن يسيطر على أي من المناطق في البلاد، وهي أحد أهم المؤشرات على التقدم أو عدمه من جانب القوات الأفغانية التي تقاتل ضد طالبان، لم تعد متاحة.

    وأضاف أن قوة الدعم الحازم قررت أن التقييمات كانت "ذات قيمة محدودة في صنع القرار بالنسبة لقائد (الدعم الحازم)".

    وفي السابق، كانت البيانات المهمة حول تطور النزاع الأفغاني خاضعة للرقابة. وفي يناير 2018، أبلغت وزارة الدفاع الأمريكية قوة الدعم الحازم بعدم نشر بيانات مراقبة المناطق والسكان بشكل علني.

    وفي أكتوبر 2017، ذكر المكتب أنه لن يعد يصدر بيانات عن القتلى والجرحى ومعدلات الاستنزاف في الجيش الأفغاني وقوات الشرطة بعد طلب من جانب الحكومة الأفغانية. وأصبحت الأرقام الخاصة بالقتلى والجرحى سرية منذ ذلك الوقت.

    وأظهرت أحدث البيانات الصادرة في يناير من هذا العام أن الحكومة الأفغانية تسيطر فقط على 53.8% من 407 مناطق في جميع أنحاء البلاد حتى أكتوبر من العام الماضي.

    وتراجعت سيطرة الحكومة بشكل مستمر خلال السنوات الماضية.

    وعلى الرغم من أن العدد الحقيقي للقتلى والجرحى في صفوف القوات الأفغانية لم تعد متاحة على الملأ ، أفاد أحدث تقرير للمكتب بأن عدد الضحايا ارتفع بنسبة 31% خلال الفترة من أول ديسمبر 2018 حتى 28 فبراير 2019.

    إعلان

    إعلان

    إعلان