• جريفيث: الحل السياسي للأزمة اليمنية لايزال قائما

    05:25 م الإثنين 15 أبريل 2019
    جريفيث: الحل السياسي للأزمة اليمنية لايزال قائما

    مارتن جريفث

    نيويورك (أ ش أ)

    أكد المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن جريفث، أن "الحل السياسي في اليمن لايزال قائمًا، وأن الحرب لا يمكن أن تنوب أبدًا عن السلام"، مشيرا إلى أن محنة الشعب اليمني زادت كثيرا خلال هذه الفترة التي تمر بها البلاد.

    وقال جريفيث - في جلسة لمجلس الأمن حول الأوضاع في اليمن، اليوم الإثنين - إن "جهود السلام التي أقوم بها يتم قياسها بحسب حياة وسبل عيش اليمنيين، وهذا يؤكد تصميمي على الدفع باتجاه بدء المشاورات الرامية إلى الحل السياسي"، لافتا إلى أن الجنرال مايكل لوليسجارد رئيس لجنة إعادة الانتشار في الحديدة، عمل بجد لتأمين الاتفاقات بين طرفي النزاع بشأن الخطة العملية لإعادة نشر القوات في الحديدة، تماشيا مع ما اتُفق عليه في ديسمبر الماضي بالسويد.

    وأعرب عن أمله في أن يتوصل الجانبان إلى اتفاق في أسرع وقت ممكن، منوها بأن الطرفين قبلا خطة نشر القوات المفصلة التي أعدها الجنرال مايكل بالنسبة للمرحلة الأولى لإعادة الانتشار في الحديدة.

    وفيما يتعلق بالخطة العملية الخاصة بالمرحلة الثانية من إعادة الإنتشار بالحديدة قال المبعوث الأممي إلى اليمن، إن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي تعامل مع الوضع من منظور عملي، كرجل عسكري، مشيرا إلى رغبته في تنفيذ إعادة نشر القوات وعودة السلام إلى الحديدة.

    وأوضح جريفيث أنه قام بزيارة إلى العاصمة اليمنية صنعاء، مشيرا إلى أنه "التقى بزعيم الحوثيين الذي أعرب عن رغبته في تنفيذ اتفاق الحديدة".

    ونوه بأن العديد من النازحين اليمنين عادوا إلى ديارهم بعد أن هدأت الأوضاع بشكل ملحوظ، داعيا إلى ضرورة تثبيت الاستقرار في مناطق الصراع،

    وشدد جريفيث على ضرورة التركيز على الحل السياسي، داعيا إلى إعداد أرضية صلبة لمشاورات سياسية للوصول إلى حلول جادة للأزمة في اليمن.

    هذا المحتوى من

    إعلان

    إعلان

    إعلان