لقاء سري في موسكو حول كارثة الطائرة الماليزية المنكوبة قبل 5 أعوام

04:31 م الأربعاء 27 مارس 2019
لقاء سري في موسكو حول كارثة الطائرة الماليزية المنكوبة قبل 5 أعوام

الكسندر جروشكو

موسكو- (د ب أ):

أكد نائب وزير الخارجية الروسي، ألكسندر جروشكو، الأربعاء، عقد لقاء مع أستراليا وهولندا، بشأن كارثة الطائرة الماليزية "بوينج" التي سقطت فوق منطقة دونباس، شرق أوكرانيا عام 2014، وفقًا لما ذكرته وكالة "سبوتنيك" الروسية للأنباء.

وأضاف جروشكو: "نعم، تم عقد اللقاء واتفقنا على أن يجري بشكل سري".

تحطّمت الطائرة "بوينج-777" التابعة للخطوط الجوية الماليزية، والتي كانت متجهة من أمستردام إلى كوالالمبور، في مقاطعة دونيتسك يوم 17 يوليو 2014. ولقي جميع ركابها البالغ عددهم 298 شخصاً، حتفهم جراء الحادث، بينهم 193 راكباً يحملون الجنسية الهولندية.

واتهمت كييف وحدات الدفاع الشعبي في دونباس بإسقاط الطائرة.

ومن جانبها، نفت هذه الوحدات امتلاكها لوسائل تسمح بإصابة الطائرات على هذا الارتفاع.

وأعلن فريق التحقيق الهولندي في بيان، بأن الصاروخ الذي أسقط الطائرة، هو من نوع "بوك"، تم نقله من روسيا، كما أن لا علاقة للقوات الأوكرانية بتحطم الطائرة.

وأعربت موسكو في أكثر من مناسبة عن خيبة أملها، من غياب المستوى المطلوب من التعاون بين لجنة التحقيق الدولية في أسباب كارثة طائرة " بوينج" الماليزية من جهة، والخبراء الروس من جهة أخرى.

ووقع الحادث بعد بضعة أشهر من تمرد انفصالي موالي لروسيا اندلع شرق أوكرانيا في أعقاب الإطاحة بالرئيس الموالي لروسيا في استقطاب نحو الغرب.

وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى أن حوالي 13 ألف شخص قُتلوا في الصراع بين الانفصاليين والجيش الأوكراني.

وتنفي روسيا، التي تمثل الانفصاليين في المفاوضات بشدة إذكاء الصراع من خلال السلاح أو العسكريين.

إعلان

إعلان

إعلان