• كندا تطالب بمساعدة جوايدو على استعادة الديمقراطية في فنزويلا

    11:45 م الإثنين 04 فبراير 2019
    كندا تطالب بمساعدة جوايدو على استعادة الديمقراطية في فنزويلا

    وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند

    أوتاوا (أ ش أ)

    قالت وزيرة الخارجية الكندية، كريستيا فريلاند، اليوم الإثنين، إن كندا والدول الأخرى التي اعترفت بخوان جوايدو رئيسا مؤقتا لفنزويلا، عليها أن تفعل كل ما بوسعها لمساعدته في استعادة الديمقراطية بشكل سلمي.

    وفي كلمتها خلال الاجتماع الوزاري العاشر لمجموعة ليما في العاصمة أوتاوا، قالت فريلاند "نقف معا إلى جانب حقوق الإنسان، إلى جانب الديمقراطية، إلى جانب الانتقال السلمي والديمقراطي والدستوري في فنزويلا"، وأضافت "لقد أوضحنا أن استعادة الديمقراطية سلميا وإعادة بناء البلاد يجب أن يقودها الشعب في فنزويلا".

    وناشد خوان جوايدو كندا وشركائها في الغرب لوضع حد لما أسماه "اغتصاب" الديمقراطية في بلاده، وذلك في نداء عبر وصلة فيديو إلى تجمع أعضاء مجموعة ليما والعديد من الشركاء الآخرين، بما في ذلك الولايات المتحدة والشركاء الأوروبيون في أوتاوا.

    وقال جوايدو في كلمته التي وجهها لمجموعة ليما "لسوء الحظ ، ما زلنا تحت دكتاتورية في فنزويلا في الوقت الراهن، وهذا هو السبب في أن الوقت قد حان لزيادة الضغط"، وأضاف "أود أن أؤكد من جديد أعمالنا وتعاوننا مع مجموعة ليما ، جنبا إلى جنب مع كندا ، وجميع البلدان".

    هذا المحتوى من

    Asha

    إعلان

    إعلان

    إعلان