• موسكو: الأكراد عاشوا وسيعيشون في سوريا الموحدة

    05:45 م الأحد 17 فبراير 2019
    موسكو: الأكراد عاشوا وسيعيشون في سوريا الموحدة

    نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي فيرشينين

    ميونخ - (أ ش أ)

    أكد نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي فيرشينين، اليوم الأحد، ضرورة الحل بين الأكراد ودمشق عبر الحوار بعد انسحاب القوات الأمريكية من سوريا، معربا عن دعم روسيا لأي حوار من هذا النوع.

    وذكر فيرشينين - خلال مؤتمر ميونيخ الأمني وفقا لقناة ( روسيا اليوم) الإخبارية - : خيارات مختلفة لما يمكن فعله بعد مغادرة القوات الأمريكية..مشيرا إلى أن الخيار الأفضل لحل المشكلات العالقة يكمن في الحوار بين الأكراد ودمشق.

    وقال فيرشينين،إن الأكراد في سوريا هم جزء لا يتجزأ من الأمة السورية، فهم عاشوا وسيعيشون في سوريا الموحدة، مؤكدا أن بلاده ستدعم مثل هذا الحوار وأنه يجب السير في هذا الاتجاه حصرا.

    كان وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف قد أكد في وقت سابق أن إشراك لاعبين جدد غير شرعيين في تسوية الأزمة السورية ضمن خطة واشنطن الجديدة لا يأتي بفائدة، وأفضل منه التركيز على تطبيق اتفاقيات أستانا.

    وأكد وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، في وقت سابق، أنه لا يمكن الصبر إلى ما لا نهاية على وجود الإرهابيين في إدلب، مضيفا أن هناك توافق "روسي تركي إيراني" على خطة "الخطوة خطوة" لحل مشكلة إدلب.

    هذا المحتوى من

    إعلان

    إعلان

    إعلان