أردوغان يستضيف قادة فرنسا وبريطانيا وألمانيا العام المقبل

04:08 م الخميس 05 ديسمبر 2019
أردوغان يستضيف قادة فرنسا وبريطانيا وألمانيا العام المقبل

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

اسطنبول- (د ب أ):

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس، إن تركيا سوف تستضيف قادة ألمانيا وفرنسا وبريطانيا في اسطنبول في فبراير المقبل.

وكان أردوغان والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، التقوا في لندن هذا الأسبوع على هامش قمة حلف شمال الأطلسي (ناتو)، للتباحث حول الصراع في سورياومصير اللاجئين السوريين.

وأوضحت ميركل أن أي عودة طوعية للاجئين إلى شمال سوريا لابد أن تخضع لمراقبة الأمم المتحدة.

وقال أردوغان للصحفيين في لندن إن القادة الأربعة قرروا الاجتماع مرة واحدة على الأقل كل عام، وإن القمة التالية سوف تعقد في تركيا، وفقا لوكالة "الأناضول".

وانتقد العديد من الحلفاء الأوروبيين تركيا بسبب توغلها في شمال شرق سوريا في أكتوبر الماضي، وهو ما سهله انسحاب القوات الأمريكية.

وتؤكد تركيا أن عمليتها العسكرية تستهدف وحدات حماية الشعب الكردية وتنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، لتأمين حدودها مع سورية وإنشاء منطقة آمنة لإعادة ملايين اللاجئين السوريين.

ولعبت الميليشيات الكردية المتحالفة مع الغرب دورا رئيسيا في هزيمة داعش.

وقال أردوغان، الذي لم يخاطب وسائل الإعلام الدولية عندما اختتمت القمة أمس الأربعاء: "إذا نظرتم إلى الكلمات التي تم الإدلاء بها خلال قمة الناتو، سوف تدركون أن الجميع يقولون إنهم ضد الإرهاب، لكن لسوء الحظ ليس هناك معركة ضده".

إعلان

إعلان