إمام الحرم السابق: النبي زاره مطربات.. ويجب تدريس الموسيقى إجباريًا

07:46 م الثلاثاء 19 نوفمبر 2019
 إمام الحرم السابق: النبي زاره مطربات.. ويجب تدريس الموسيقى إجباريًا

إمام الحرم المكي السابق عادل الكلباني

القاهرة – مصراوي:

قال إمام الحرم المكي السابق، عادل الكلباني، إن الرسول محمد "صلى الله عليه وسلم"، زاره في منزله مطربات، لافتًا إلى أنه لا ينكر أحد وجود الغناء في عهد النبي.

وأضاف في لقاء تلفزيوني لفضائية "إس بي سي" الرسمية، أنه يجب إقرار تدريس الموسيقى في المدارس إجباريًا، مؤكدًا أن الدين الإسلامي لا يمانع ذلك.

ولفت الكلباني، إلى أن الرسول لم ينه عن غناء السيدات، حيث قال للسيدة عائشة عند رؤيتهما جارية تغني أن هذه "قينة بني فلان"، وبحسب الكلباني فإن القينة في زماننا هذا هي "المطربة، الفنانة".

وذكر الكلباني أن النبي حضر عرسًا كانت فيه مطربة تغني، ولم ينكر عليها غنائها، بل دعاها إلى عدم الغلو في مدحه.

وأوضح الكلباني الذي يحلل الغناء منذ سنوات طويلة، أن زمن النبي عليه السلام كان يعج بـ"الغناء" والأدوات الغنائية مثل "المزهر" المعروفة بـ"العود" الآن.

وقلل الكلباني من مخاطر الحفلات الغنائية، والاتهامات الموجهة إليها بإثارة الغرائز، والتحريض على الفواحش، مهاجما الحكايات التي كانت تروى من قبل مشايخ تيار "الصحوة".

وأثارت تصريحات الكلباني غضبًا من قبل مغردين، رأوا أنه حمل تفسير الأحاديث بأسوأ صورة ممكن.

وقال ناشطون إن تفسير الكلباني وتصريحات حملت إساءة إلى النبي محمد عليه السلام، لا سيما أنه لا يمكن تشبيه غناء جاريتين بغناء المطربات في هذا الوقت.

إعلان

إعلان