المحتجون في فنزويلا ينظمون مسيرات لإحياء المظاهرات ضد مادورو

10:05 م السبت 16 نوفمبر 2019
المحتجون في فنزويلا ينظمون مسيرات لإحياء المظاهرات ضد مادورو

احتجاجات فنزويلا

كاراكاس - (د ب أ):

احتج أنصار زعيم المعارضة الفنزويلي خوان جوايدو في كاراكاس اليوم السبت في أول ظهور كبير لهم منذ شهور حيث يسعى زعيم المعارضة في فنزويلا لإحياء حملته للإطاحة بالرئيس نيكولاس مادورو.

وبعد أسبوع من الإطاحة بإيفو موراليس حليف مادورو في بوليفيا، يسعى جوايدو إلى تعزيز الحشود المتناقصة التي أصبحت غير مبالية منذ فشل الانتفاضة في أبريل في عزل مادورو. وقرع المتظاهرون الطبول وأنشدوا أغان مناهضة لمادورو أثناء تجمعهم اليوم السبت في شوارع شرقي كاراكاس، حسبما أفادت وكالة أنباء بلومبرج.

وقالت المتظاهرة ماريبل ريزكويز، مصففة شعر، 51 عامًا: "أنا هنا لأننا لا نستطيع أن نواصل العيش هكذا. توفي ابني البالغ من العمر 25 عاما بسبب سرطان الرئة لأننا لم نتمكن من العثور على الأدوية التي يحتاجها. علينا أن نحتج دون خوف حتى نغير هذه الحكومة".

وساد فنزويلا هدوء نسبي بينما فقد جوايدو زخمه، حتى في ظل احتدام الاحتجاجات العنيفة في بلدان أمريكا اللاتينية من الإكوادور إلى تشيلي. وجمع جوايدو حشودا تتألف من مئات الآلاف في بداية العام، ولكن العديد من أنصاره الآن يشكون في قدرته على خلع مادورو.

وكتب جوايدو عبر موقع تويتر: "دعونا نذهب إلى الشوارع لنلتقي مرة أخرى من أجل أهم مطالبنا: فنزويلا". وسار أنصار مادورو أيضا في وسط مدينة كاراكاس دعماً للرئيس. وبلغت نسبة تأييد جوايدو 42% خلال الشهر الجاري، بانخفاض من أكثر من 60 % في فبراير، وفقا لمسح أجرته مؤسسة استطلاع الرأي في كاراكاس "داتاناليسيس".

وسار المواطنون في شارع فرانسيسكو دي ميراندا في كراكاس، وهم يلوحون بأعلام فنزويلا. وهتف المتظاهرون: "نريد الحرية، بوليفيا فعلتها، والآن حان دور فنزويلا".

إعلان

إعلان