بدء التصويت في الانتخابات العامة بكندا وترودو يواجه منافسة شديدة

04:23 م الإثنين 21 أكتوبر 2019
بدء التصويت في الانتخابات العامة بكندا وترودو يواجه منافسة شديدة

الانتخابات العامة بكندا

نيويورك- (د ب أ):

فتحت مراكز الاقتراع أبوابها أمام ناخبي كندا اليوم الاثنين ليدلوا بأصواتهم في الانتخابات العامة، وسط منافسة شديدة على منصب رئيس الوزراء.

ويواجه الليبراليون بزعامة رئيس الوزراء الحالي جاستن ترودو – الذي تولى السلطة بعد الحصول على أغلبية مطلقة في عام 2015 - منافسة قوية من المحافظين بقيادة أندرو شير.

ويخوض ترودو، نجل رئيس الوزراء السابق بيير ترودو، حربا من أجل الاحتفاظ بمنصبه، وسط فضائح وزلات سياسية باهظة التكلفة.

وأظهرت استطلاعات الرأي السابقة مباشرة للانتخابات أن أي من الليبراليين والمحافظين لن يحصل على الأغلبية المطلقة في البرلمان الذي يضم 338 مقعدا.

وإذا أسفرت نتائج التصويت عن حكومة أقلية، سيتعين على ترودو أو شير الاعتماد على دعم الأحزاب الصغيرة، وبينها "الحزب الديمقراطي الجديد" بقيادة جاجميت سينغ.

والمنافسة متقاربة بين الحزب الديمقراطي الجديد والليبراليين، وهو نفس الحال بالنسبة للخضر. كما يمكن أن يكون لحزب "الكتلة الكيبكية" الذي يطرح مرشحين فقط في إقليم "كيبك" الذي يتحدث سكانه الفرنسية، دور حاسم، أو دور صانع الملوك.

ويتم اختيار المرشحين للمقاعد البرلمانية عبر الاقتراع المباشر، ويفوز المرشح الذي ينال أكبر عدد من الأصوات.

ويحق لنحو 27 مليون شخص التصويت في الانتخابات.

ويستمر التصويت بمراكز الاقتراع في أنحاء كندا على مدار 12 ساعة، مع مراعاة فروق التوقيت.

إعلان

إعلان