الجياد يمكن أن تصاب أيضا بضربات الشمس

10:05 ص الأربعاء 21 أغسطس 2019
الجياد يمكن أن تصاب أيضا بضربات الشمس

حيوان الجياد

برلين -(د ب أ):

يمكن أن تصاب الجياد بضربة شمس مثل البشر تماما، بحسب خبراء الرفق بالحيوان. وبالتالي إذا ما تحتم أن يقف الحصان في اسطبل الترويض طوال اليوم تحت الشمس الحارقة، فيجب على الأقل على مالكيها أن يوفروا مظلة.

وتقترح زابينه جوش من الرابطة البيطرية الألمانية لحماية الحيوان (تي في تي): "إذا لم يكن هناك ظل طبيعي في الحقل قم بإعداد خيمة".

وحذرت من أن الأعراض الخطيرة يمكن أن تتطور سريعا في ظل التعرض الكثير للشمس الحارقة. وتقول: "سوف ترى الحصان يرتعش ويعرق ويستلقي"، مضيفة أنه من الأفضل إبقاء الحيوان في الإسطبل خلال الفترة الأكثر حرارة باليوم من تركه معرضا للشمس.

ويجب على أصحاب الجياد التأكد أيضا من توفر ما يكفي من المياه النظيفة وأنه يتم تغييرها يوميا. وأحواض الاستحمام القديمة مشهد متكرر في زاوية الحقول ولكن زابينه جوش تقول إن حجمها الكبير غالبا لا يشجع على تغيير المياه بانتظام.

وتقول: "الفطريات يمكن أن تتكاثر سريعا في هذه الأحواض"، وتنصح باستخدام أوعية أصغر يمكن تنظيفها بسهولة وإعادة ملئها.

ولتعلم أن الجياد يمكن أن تصاب أيضا بحروق الشمس. ويمكن أن تواجه الجياد ذات الألوان الفاتحة مشكلات معينة حيث ستحتاج أجزاء معينة من أجسامهم عناية إضافية.

وتقول جوش: "أجزاء الرأس ذات الشعر القليل عرضة للخطر". وقد يكفي وضع عليها لوشن عادي مضاد للشمس ولكن هذا يحمل خطر حدوث رد فعل تحسسي.

وتقول الطبيبة البيطرية: "دائما ما استخدم مراهم الزنك لحصاني كإجراء احترازي لأنه بمثابة واقي من الشمس".

إعلان

إعلان

إعلان