إعلان

رئيس الوزراء يتفقد مشروع نفق وكباري السادات والممشى السياحي الجديد بميامي

12:50 م السبت 03 يونيو 2023

كتب- محمد غايات:

تفقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ومرافقوه، مشروع إنشاء نفق وكباري السادات للسيارات والمشاة، الذي تم تنفيذه عند تقاطع شارع محمد أنور السادات مع طريق الكورنيش بمنطقة ميامي. وكان في استقبالهم اللواء مهندس مختار حسين، رئيس جهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط.

وعقب وصوله للممشى، أكد محافظ الإسكندرية لرئيس مجلس الوزراء أنه تم بدء التشغيل التجريبي لكوبري السادات (الممشى السياحي) للجمهور خلال الفترة القليلة الماضية، وأن ذلك كان له صدى إيجابي كبير في الشارع السكندري؛ حيث تم العمل على زيادة المساحة الرملية بالشواطئ المحيطة بالكوبري، كما تم إنجاز المشروع في وقت قياسي وحقق جدوى كبيرة.

وقال اللواء محمد الشريف: تم تصميم الكوبري بحيث يعطي إضافة للهوية البصرية والحضارية لمدينة الإسكندرية بعد إنشاء برجين؛ أحدهما في الشرق والآخر في الغرب على غرار كوبري ستانلي، الذي أصبح أيقونة ومَعَلماً من مَعالم مدينة الإسكندرية السياحية ، وصار المكان في فترة وجيزة مقصدا سياحياً ورياضياً بعد استخدامه كمحطة أساسية للتريض والتنزه.

كما أشار المحافظ إلى المشروعات التكميلية التي تستهدف توسعة الكورنيش، والتي ستحقق نقلة نوعية بتسهيل الحركة المرورية نتيجة زيادة عدد حارات الكورنيش بطول تقريباً 4.4كم (بخلاف منطقة نفق وكباري السادات بطول 600 متر).

وفي هذا الإطار، استمع رئيس الوزراء لشرح من اللواء مهندس/ مختار حسين، رئيس جهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط، الذي أوضح أن هذا المشروع يُعد ثاني أكبر المشروعات المرورية التي تم تنفيذها بالإسكندرية خلال السنوات الأخيرة، ويهدف إلى القضاء على جميع الاختناقات المرورية وخاصة في فصل الصيف، مؤكدا أن المشروع يحقق السيولة المرورية بتلك المنطقة الحيوية بمدينة الإسكندرية بفاعلية كبيرة، بالإضافة إلى تأمين أرواح المواطنين من خلال فصل مسارات حركة المشاة عن حركة السيارات.

وأشار رئيس الجهاز إلى أن المشروع شهد توسعة طريق الكورنيش ليصبح ۱۰ حارات بدلا من ٦ حارات، من المنتزه حتى فندق المحروسة، مع إقامة رصيفين لحركة المشاة على الجانبين، وعمل أنفاق خاصة بالمشاة، إلى جانب تنفيذ ممشى سياحي أمامي على البحر مباشرة.

ولفت اللواء مهندس مختار حسين إلى أنه تم تنفيذ أنفاق المشاة حيث يوجد مدخلين لنفق المشاة الواحد، الأول قبلي على رصيف العمارات بالإضافة إلى مدخل من أعلى النفق مباشرة على شارع السادات للوصول بهما إلى الجهة المقابلة من البحر، إما الصعود للممشى على رصيف الكورنيش البحري أو النزول إلى الشاطئ، وتبلغ أطوال أنفاق المشاة بجميع الاتجاهات نحو ١٤٠ مترا.

وعبَر رئيس الوزراء ومرافقوه أنفاق المشاة، وقاموا بالسير على الممشى السياحي ضمن هذا المشروع، والذي يأتي في صورة كوبري مصمم على طراز يحاكي كوبري ستانلي الشهير بالإسكندرية، ويمتد على طريق الكورنيش بطول ٢٥٠ مترا، وعرض ٦ أمتار، وارتفاع يصل إلى ٨ أمتار، بما يجعل له إطلالة مميزة على شاطئ ميامي.

وخلال التفقد، أوضح رئيس الجهاز أن شارع السادات أصبح أحد أهم المحاور المرورية بالإسكندرية؛ حيث يربط المدينة بالطريق الدولي الساحلي والطريق الزراعي، ومحور المحمودية، ويعدُ مدخل رئيسيا لشرق مدينة الإسكندرية بالإضافة إلى طريق الكورنيش، والذي يعتبر أهم طريق بالمدينة ويمتد بكامل طول خط الساحل على البحر مباشرة ويربط المدينة من المنتزه شرقا حتى رأس التين غربا.

وفي ختام تفقده للمشروع، أبدى رئيس الوزراء بعض الملاحظات التي نتجت عن فترة التشغيل التجريبيّ، ووجه بسرعة تنفيذها بجودة عالية، لإظهار المشروع في صورته النهائية بمظهر حضاري جذاب.

فيديو قد يعجبك: