إعلان

افتتاح الرئيس السيسي لمدينة المنصورة الجديدة يتصدر اهتمامات صحف القاهرة

07:55 ص الجمعة 02 ديسمبر 2022
 افتتاح الرئيس السيسي لمدينة المنصورة الجديدة يتصدر اهتمامات صحف القاهرة

الرئيس عبدالفتاح السيسي


القاهرة-(أ ش أ):

تصدر افتتاح الرئيس عبدالفتاح السيسي، أمس، لمدينة المنصورة الجديدة بمحافظة الدقهلية، وجامعة المنصورة الجديدة، وتفقده قرية الحصص بمركز شربين، إحدى قرى مبادرة حياة كريمة اهتمامات صحف القاهرة الصادرة اليوم الجمعة.

فتحت عنوان السيسي خلال افتتاح مدينة «المنصورة الجديدة»: تحية للشعب العظيم .. ومصر هى الرقم الصحيح فى معادلة الاستقرار العالمى/، قالت صحيفة الأهرام افتتح الرئيس عبدالفتاح السيسى، أمس، مدينة المنصورة الجديدة بمحافظة الدقهلية، وجامعة المنصورة الجديدة، وتفقد قرية الحصص بمركز شربين، إحدى قرى مبادرة حياة كريمة.
ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم الرئاسة، السفير بسام راضى، قوله، إن مدينة المنصورة الجديدة التى تتوسط محافظات الدقهلية وكفر الشيخ ودمياط، تأتى فى إطار مجموعة المدن الذكية الجديدة التى شرعت الدولة فى تشييدها على امتداد رقعة الجمهورية، وتعتبر أحد شرايين التنمية فى ساحل مصر الشمالى، حيث تحتوى على جميع المرافق والخدمات من مناطق حكومية وأسواق، ودور عبادة، ومناطق ثقافية وترفيهية، ومناطق خاصة بالمطاعم، وحدائق مركزية بإطلالة ساحلية على البحر المتوسط بطول ١٥ كيلو مترا.
وأشارت الصحيفة إلى أنه كان فى استقبال الرئيس فور وصوله إلى مقر افتتاح مدينة المنصورة الجديدة، رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى، ووزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الدكتور عاصم الجزار، وعدد من الوزراء وكبار رجال الدولة.
وفي موضوع آخر وتحت عنوان/السيسى يكرم المتميزين والمتفوقين من أبناء الدقهلية/، كرم الرئيس عبدالفتاح السيسى، أمس عددا من النماذج المشرفة والمتميزة بمحافظة الدقهلية، خلال افتتاح مدينة المنصورة الجديدة.
وأوضحت الصحيفة أنه من المكرمين الطالب أحمد أسامة محمد علي، بالفرقة الرابعة كلية الهندسة جامعة الدلتا للعلوم والتكنولوجيا، الذى استطاع عبور بحر المانش فى شهر سبتمبر الماضى، وقطع مسافة 65 كيلومترا سباحة متصلة فى 13 ساعة و59 دقيقة، ويأمل في تحقيق المزيد من الإنجازات من خلال عبور أكبر 7 بحار حول العالم والدكتور حسام الدين إبراهيم على شرف، بكالوريوس صيدلة وحاصل على المركز الثانى فى الأبحاث العلمية على مستوى العالم فى المؤتمر الدولى للصيدلة والتكنولوجيا، والمركز الأول على مستوى الجامعات المصرية فى مسابقة الأبحاث العلمية لعام 2021.
وأشارت الصحيفة إلى أن الرئيس كرم أيضا كلا من الدكتورة رنا حامد عبدالواحد، أول باحثة من ذوى البصيرة تحصل على الدكتوراه من كلية الآداب جامعة المنصورة عام 2022، وحصلت على المركز الأول على مستوى الجمهورية فى الثانوية العامة للمكفوفين لعام 2003، وتعمل حاليا معلم لغة إنجليزية فى مدرسة النور للمكفوفين بالمنصورة.

وتحت عنوان/ ارتفاع مخصصات الدعم النقدى إلى ٢٨ مليار جنيه/ نقلت صحيفة/الأخبار/ عن نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي تأكيدها أن الدولة تضع ملف الحماية الاجـتـمـاعـيـة على رأس أولوياتها، مشيرة إلى أنه تم منذ ٢٠١٤ إطلاق أكبر برنامج دعم نقدى مشروط في المنطقة العربية «تكافل وكرامة بهدف حماية الأسر الأولى بالرعاية من العوز والاستثمار في الأجيال القادمة.
وأشارت الصحيفة إلى أن الوزيرة وأوضحت أن ذلك انعكس في زيادة موازنة الدعم النقدى من ٣,٧ مليار في ٢٠١٤ تدريجيا حتى وصل إلى ٢٥ مليار جنيه من موازنة الدولة، بالإضافة إلى ٣ مليارات جنيه من التحالف الوطني للعمل الأهلي والتنموي.
وأضافت وزيرة التضامن أن القيادة السياسية تهتم بالتوسع في مظلة الحماية الاجتماعية للفقراء حيث وجه الرئيس عبد الفتاح السيسى بإطلاق برنامج «تكافؤ الفرص، لمنح خدمات للمواطنين خارج نطاق الدعم النقدى المشروط تتمثل فى سداد المصروفات المدرسية للأطفال، وتوفير الأجهزة التعويضية للطلاب ذوى الإعاقة، وتغطية مصروفات العلاج الهرمونى لمرضى سرطان الثدي، ودعم إنشاء أبيار للمناطق التى تعانى من التصحر، وشراء وحدات سكنية للأيتام وغيرها من الخدمات التي تكفل لكثير من الفئات فرصها لتوظف طاقاتها وكفاءتها قدر المستطاع.


واقتصاديا، وتحت عنوان/ سمير: حريصون على التكامل الاقتصادي مع دول الكوميسا/، نقلت صحيفة/الأخبار/ عن المهندس أحمد سمير، وزير التجارة والصناعة، تأكيده حرص مصر على تحقيق التكامل الاقتصادى الإقليمي بين دول تجمع السوق المشتركة للشرق والجنوب الأفريقى «الكوميسا» وتبنى قضايا التجمع والتعاون مع الدول الأعضاء الشقيقة والأمانة العامة للكوميسا لخدمة أهداف التكامل الاقتصادي وتذليل أية عقبات تواجهها
وأشار إلى أن مصر تؤمن بأهمية التكامل الاقتصادي الإقليمي والقاري باعتباره السبيل الأمثل لتحقيق النمو والازدهار لبلاد وشعوب دول التجمع.
ونقلت الصحيفة عن الوزير، قوله، إن مصر تحرص دائماً على المشاركة بفعالية في البرامج الإقليمية للكوميسا في مختلف المجالات، كما تعمل الحكومة بالتنسيق مع حكومات الدول الشقيقة من خلال الاجتماعات الفنية واجتماعات أجهزة صنع السياسات على تذليل كافة العقبات التي تقف أمام التكامل الاقتصادي الإقليمي، كما تشارك خبراتها مع الدول الأعضاء وتتقدم بمبادرات لتنمية التعاون الاقتصادي بين دول الإقليم.
وأوضحت الصحيفة أن ذلك جاء في سياق كلمة الوزير التي ألقاها خلال ترؤسه أعمال اجتماع المجلس الوزارى الثالث والأربعين للسوق المشتركة للشرق والجنوب الأفريقى «الكوميسا» الذي عُقد بالعاصمة الزامبية لوساكا بمشاركة موتالى نالومانجو نائب رئيس جمهورية زامبيا وتشيلشيا كابوابوي، أمين عام تجمع الكوميسا، إلى جانب وزراء دول وحكومات السوق المشتركة للشرق والجنوب الأفريقى، ورؤساء وممثلى المنظمات الدولية والإقليمية.

وخارجيا، وتحت عنوان/ شکری وتابانی يبحثان تعزيز العلاقات المصرية - الإيطالية/، قالت صحيفة/الجمهورية/، استقبل وزير خارجية إيطاليا «أنطونيو تاياني» أمس وزير الخارجية سامح شكرى في مقر وزارة الخارجية الإيطالية بروما، وذلك خلال الزيارة التي يقوم بها وزير الخارجية للعاصمة الإيطالية للمشاركة في منتدى حوارات روما المتوسطية.
ونقلت الصحيفة عن السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، قوله، إن الوزيرين عقدا اجتماعاً ثنائياً مغلقاً فور وصول الوزير شكرى إلى مقر وزارة الخارجية الإيطالية، أعقبه جلسة مباحثات موسعة على مأدبة غذاء أقيمت على شرف الوزير المصري.
وكشف المتحدث الرسمي، أن وزيرى الخارجية تناولا بشكل موسع سبل دفع وتعزيز العلاقات الثنائية بين مصر وإيطاليا في شتى المجالات، لا سيما الاقتصادية والاستثمارية منها، والبناء على قصص النجاح التي حققتها الشركات الإيطالية في السوق المصري.
كما تطرقت المحادثات إلى عدد من الملفات الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك، وعلى رأسها التطورات الخاصة بالأزمة الليبية وحرص الوزير شكرى على استعراض الرؤية المصرية تجاه ملفات المنطقة، مبرزاً الجهود المبذولة للوصول إلى تسوية لهذه القضايا واستعادة الاستقرار والسلام للمنطقة.
وفي موضوع آخر، وتحت عنوان/ 49,5 مليار جنيه استثمارات البترول والثروة المعدنية.. في «2023»/، نقلت صحيفة/الجمهورية/، عن الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية تأكيدها أن خطة العام المالى الحالي ۲۰٢٣/٢٠٢٢ تسعى إلى تحقيق الاستغلال الاقتصادي الأمثل للثروات الطبيعية من خلال تكثيف مشروعات الثروة المعدنية والبتروكيماويات، وكذا رفع وتطوير كفاءة معامل التكرير القائمة وتحديث وحدات الإنتاج وأنظمة العمل بها.
وأشارت إلى أنه تم توجيه استثمارات لتنمية قطاع البترول والثروة المعدنية قدرها ٤٩,٥ مليار جنيه خلال عام الخطة، منها (١٧,٦ مليار جنيه لتكرير البترول، و (۳۱٫۹ مليار جنيه لأنشطة الاستخراجات، بنسبة ٣,٥% من إجمالي الاستثمارات الكلية.
ولفتت إلى أن تقرير وزارة التخطيط حول مستهدفات واستثمارات قطاع البترول والثروة المعدنية بخطة العام المالى الحالى ٢٠٢٣/٢٠٢٢، أوضح أن التوجهات الرئيسة للقطاع تتمثل في تأمين احتياجات البلاد من المنتجات البترولية والبتروكيماويات والثروات المعدنية بما يتوافق ومعدلات النمو السكانى من ناحية، ومتطلبات دفع عجلة النمو الاقتصادى من ناحية أخري تأمين إمدادات الزيت الخام والغاز الطبيعى والمنتجات البترولية، ومواصلة الجهود الرامية لتحويل مصر لمركز إقليمى بمنطقة الشرق الأوسط لتداول وتجارة الغاز والزيت الخام باعتبارها وسيطا بين الدول المنتجة والمُستهلكة لمنتجات الطاقة ولتوفر تجهيزات البنية الأساسية لمصر والمؤهلة لها كمركز إقليمي، إلى جانب تطوير معامل تكرير البترول وصناعات البتروكيماويات لزيادة معدلات الإنتاج وتحسين مستوى الجودة، علاوة على ترشيد وتحسين كفاءة استخدام الطاقة، وتوجيه مزيج الطاقة لصالح الطاقة المتجدّدة، وتسريع مُعدّلات توصيل الغاز الطبيعى للمنازل والمصانع، إلى جانب تطوير قطاع التعدين.

وعلى الصعيد العربي، وتحت عنوان/ "الأمم المتحدة" تتبنى ٤ قرارات لصالح القضية الفلسطينية/، قالت صحيفة /المصري اليوم/، صوتت الجمعية العامة للأمم المتحدة في جلستها الخاصة لنقاش القضية الفلسطينية لصالح ٤ قرارات تتعلق بالقضية الفلسطينية، على رأسها عقد جلسة رفيعة المستوى لإحياء ذكرى النكبة الـ ٧٥ العام المقبل إلى جانب إدانة مقتل الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عقل.
وأوضحت الصحيفة أن الإجراءات الأممية لاقت رد فعل فلسطينيا ، حيث رحب وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، أمس، بالتصويت لصالح القرارات الـ ٤ ، وقال إن التصويت على إحياء ذكرى النكبة "اعتراف أممى" بالمأساة الفلسطينية التي أدت إلى تهجير شعبنا، وتحويل أكثر من نصفه إلى لاجئين في الشتات ونصفهم الآخر تحت اضطهاد نظام فصل عنصرى واستعمار كولينالي.
وأضاف «المالكي» أن هذا التصويت خطوة في اتجاه تصويب الظلم التاريخى لجبر الضرر الذي أصاب فلسطين، وطنًا وشعبًا، غير أنه دليل على الإجماع الدولي بشأن القضية الفلسطينية، وحق الشعب الفلسطيني في العيش بحرية وكرامة وحقه في تقرير المصير، والاستقلال لدولة فلسطين والعودة للاجئين.
وفي موضوع آخر، تحت عنوان الحكومة تستعد لتطبيق قانون المحال العامة ب ٣٣٩- مركزا/، ذكرت صحيفةالمصري اليوم أن اللواء هشام ،آمنة وزير التنمية المحلية، أعلن استعداد الوزارة لبدء التطبيق الفعلى لقانون المحال العامة رقم ١٥٤ لسنة ۲۰۱۹ ولائحته التنفيذية بمحافظات الجمهورية خلال الفترة المقبلة.
ونقلت المصري اليوم عن الوزير تأكيده فى تصريحات صحفية، أن الحكومة تسعى من خلال هذا القانون إلى توفيق أوضاع المحال غير المرخصة ودمجها في الاقتصاد الرسمى للدولة، بما يسهم في دفع عجلة الاقتصاد وفتح مجالات جديدة للاستثمار مشددا على جميع المحافظات بسرعة الانتهاء من حصر جميع المحال التجارية المرخصة وغير المرخصة على مستوى الجمهورية، وإعداد بيان إحصائى بذلك، لمتابعة الأثر التشريعي لتطبيق القانون الجديد.
وقال الوزير إن القانون الجديد روعى فيه تبسيط الإجراءات التي يقوم بها طالب الترخيص من خلال التعامل مع جهة واحدة وهى مراكز إصدار التراخيص التي تم إنشاؤها في الوحدات المحلية وأجهزة المدن الجديدة وذلك وفق معدل زمني مناسب مدته ٩٠ يوما، إذا كان طالب الترخيص قد استوفى الاشتراطات العامة والخاصة التي نص عليها القانون مشيرا إلى أن فلسفة القانون تقوم على اختصار الدورة المستندية والقضاء على البيروقراطية تسهيلا على المواطنين، بهدف دمج الاقتصاد غير الرسمى فى منظومة الاقتصاد الرسمي ليمارس المواطن نشاطه تحت مظلة الدولة بغرض المساهمة في جهود التنمية ودفع عجلة الاقتصاد وفتح مجالات جديدة للاستثمار.

سوق مصراوى

فيديو قد يعجبك:

محتوي مدفوع

إعلان

El Market