طلب إحاطة بشأن إجراءات الحكومة لمواجهة الجراد الصحراوي

12:35 م الثلاثاء 19 فبراير 2019
طلب إحاطة بشأن إجراءات الحكومة لمواجهة الجراد الصحراوي

النائبة أنيسة حسونة

كتبت- ميرا إبراهيم:

تقدمت النائبة أنيسة حسونة، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة موجهًا لرئيس مجلس الوزراء ووزير الزراعة، بشأن الإجراءات الاحترازية لوزارة الزراعة لمواجهة تفشي الجراد الصحراوي

وقالت النائبة، إن الجراد الصحراوي أكبر الآفات المهاجرة خطراً في العالم ويستطيع الطيران لمسافة تصل إلى 150 كم في اليوم باتجاه الريح.

ونوهت إلى أن منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) قد حذرت من أن الأمطار الغزيرة والأعاصير أدت إلى زيادة أعداد الجراد الصحراوي في الآونة الأخيرة، مسببة تفشياً في السودان وإريتريا ينتشر بسرعة على امتداد جانبي البحر الأحمر ليصل إلى المملكة العربية السعودية ومصر، كما دعت المنظمة جميع البلدان المتضررة إلى تعزيز إجراءات اليقظة والسيطرة لاحتواء التفشي المدمر وحماية المحاصيل من أخطر الآفات المهاجرة في العالم.

ونوهت إلى أن سقوط الأمطار الغزيرة قد تسبب فى تكاثر جيلين من الجراد، مما أدى إلى حدوث زيادة كبيرة في أعداد الجراد وتشكيل أسراب سريعة الحركة، مما قد يهدد الثروة الزراعية بمصر.

وأشارت حسونة، إلى أن أعدادًا من الجراد عبرت البحر الأحمر لتصل إلى الساحل الشمالي للمملكة العربية السعودية، وتبعته هجرات إضافية أخرى، كما تحركت مجموعات من الجراد الناضج المجنح وبعض الأسراب الأخرى شمالاً على امتداد الساحل وصولاً إلى جنوب شرق مصر في نهاية الشهر.

وتساءلت النائبة: كيف استعدت الحكومة المصرية لذلك.. وهل هناك عمليات رش جوية تمت مثلا لتفادي هذه الكارثة؟ وهل استعدت وزارة الزراعة كي لا يتسبب الجراد الصحراوي فى تهديدًا خطيراً للإنتاج الزراعي وسبل المعيشة والأمن الغذائي والبيئة والتنمية الاقتصادية فى مصر؟

إعلان

إعلان

إعلان