"البحوث الإسلامية" ينظم 900 لقاء للتوعية بأهمية نبذ العنف والكراهية

06:30 م الأحد 17 فبراير 2019
"البحوث الإسلامية" ينظم 900 لقاء للتوعية بأهمية نبذ العنف والكراهية

الدكتور محيي الدين عفيفي

كتب- محمود مصطفى:

قال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية الدكتور محيي الدين عفيفي، إن القوافل التوعوية التي أطلقها المجمع الثلاثاء الماضي إلى محافظات سوهاج، أسيوط، الشرقية، وكفر الشيخ، واختتمت أعمالها اليوم، نظمت نحو 900 لقاء في قرى ومراكز هذه المحافظات، من خلال الاتصال المباشر مع المواطنين للتوعية بأهمية نبذ الكراهية والحقد، وغرس الأخلاق الحميدة في النفوس.

وأوضح عفيفي- في بيان اليوم الأحد- أن إطلاق هذه القوافل يأتي في إطار جهود الأزهر الشريف لحماية الناس من خطر الفكر التكفيري، ودعم منظومة القيم الأخلاقية التي تحقق السلام المجتمعي بين الناس وترسخ للعادات والسلوكيات الإيجابية التي تبني جسورا من التعاون والتسامح بين أفراد المجتمع.

وأضاف أن القوافل شارك فيها نحو 60 واعظا لتنفيذ البرامج التوعوية، وذلك لدعم جهود الدولة في مجال التوعية، والتصدي للأفكار المتطرفة والهدامة، وبيان قيمة الوطن وضرورة المحافظة على مكتسباته من خلال وعي المواطنين والعمل الجاد، والإنتاج في مختلف المجالات وأهمية التخلي عن السلبية والكسل.

وأكد الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، أن متطلبات وتحديات المرحلة الراهنة تحتاج إلى يقظة تامة ودعم مستمر في التعامل مع القضايا المجتمعية الشائكة التي ترتبط بواقع الناس، من خلال بيان ما يحيط بها من حقائق وتوضيح ما يثار حولها من شبهات زائفة، لأجل تحقيق الاستقرار المجتمعي، حتى يعيش الناس في أمن وسلام.

إعلان

إعلان

إعلان