• الكويت توافق على استيراد الخيول المصرية

    12:46 ص الجمعة 18 يناير 2019
    الكويت توافق على استيراد الخيول المصرية

    الدكتورة منى محرز

    كتب- أحمد مسعد:

    كشفت الدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة عن موافقة الكويت على استئناف استيراد الخيول المصرية العربية من مصر، وفقا للاشتراطات المعمول بها من الاتحاد الأوروبي، بما يمهد لفتح أسواق الخيول إلى الكويت.

    وقالت محرز - في تصريح اليوم الخميس-، إن الوزارة تلقت خطابا رسميا من الدكتور علي القطان نائب مدير عام الهيئة الكويتية لقطاع الثروة الحيوانية يوضح فيه موافقة الجانب الكويتي على استئناف استيراد الخيول المصرية، في إطار دعم العلاقات بين البلدين الشقيقين.

    وشددت على أن الموافقة الكويتية تأتي بعد عدة لقاءات تمت خلال زيارتها الأخيرة للكويت واتفاق الطرفين على وضع خطة عمل لضمان تطبيق المعايير والإجراءات الصحية وضمان سلامة عملية نقل الخيول.

    وأضافت أن عددا من الخبراء الكويتيين المتخصصين في مجال الخيول قاموا بزيارة مصر للإطلاع على إجراءات التصدير والحجر البيطري في مصر، بالإضافة إلي الإطلاع على جميع الاشتراطات والتدابير الصحية والإجراءات التي يتخذها الجانب المصري لضمان سلامة الخيول، ثم جاءت زيارة وفد عال المستوى برئاسة الدكتور علي القطان نائب مدير عام الهيئة الكويتية لقطاع الثروة الحيوانية وتم الاتفاق على جميع الإجراءات الصحية والفنية لاستئناف التصدير.

    ولفتت نائب وزير الزراعة إلى أنه تم تصدير 72 حصانا من الخيول المصرية إلى دول الاتحاد الأوروبي، وفقا للاشتراطات الأوروبية، بالإضافة إلى الإعداد لتصدير 9 من الخيول المصرية العربية، وجاهزة للتصدير عقب انتهاء حجرها في المحجر البيطري.

    وشددت محرز على أهمية التوسع في تصدير الخيول المصرية إلى الخارج، نظرا لما تتمتع به من إقبال دولي منقطع النظير باعتبارها أحد أهم الخيول العربية، موضحة أن إجراءات تنظيم تصدير الخيول المعمول بها حاليا تحول مصر لأكبر منطقة دولية عملاقة للاستثمار في الخيول العربية الأصيلة.

    وأضافت أن ذلك يأتي في ظل زيادة الطلب العالمي على الخيول العربية المصرية، خاصة بعد قرار الاتحاد الأوروبي بالسماح لمصر باستئناف تصدير الخيول، وفقا للضوابط التي اعتمدتها مصر، مشيرة إلي أن مصر مستمرة في سياسة التوسع في تصدير الخيول المصرية العربية إلى الخارج، وفتح أسواق جديدة لكل دول العالم.

     

     

    إعلان

    إعلان

    إعلان