كيف استعدت "الزراعة" لمواجهة الأمطار والسيول؟

01:52 م الجمعة 07 ديسمبر 2018
 كيف استعدت "الزراعة" لمواجهة الأمطار والسيول؟

الدكتور عز الدين أبوستيت وزير الزراعة

كتب - أحمد مسعد:

أصدر الدكتور عزالدين أبوستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، توجيهاته إلى قطاعات الوزارة المختلفة برفع حالة الطوارئ استعدادا لمواجهة الأمطار الغزيرة التي هطلت على بعض محافظات الجمهورية.

وقال الدكتور السعيد محمد عمر، رئيس هيئة تحسين الأراضي، في بيان اليوم، أن الهيئة مستعدة بالآلات والمعدات اللازمة من جرارات وقلابات على درجة عالية من الكفاءة والمشاركة عند طلبها في حالة حدوث كوارث أو أزمات (سيول - أمطار - انهيارات).

من جانبه، أكد المهندس محمود عطا رئيس الإدارة المركزية للبساتين والمحاصيل، أن الإدارة تقوم بتكثيف المرور الميداني بالتنسيق مع الجهات البحثية ومديريات الزراعة لعقد الندوات الإرشادية للمزارعين والتواصل معهم ميدانيا والتوعية بضرورة فحص كافة المحاصيل وإعطاء حزمة التوصيات الإرشادية حسب حالة كل محصول .

وأضاف أن اللجان المشتركة من الإدارات المعنية تتواصل مع المزارعين وتوصيتهم باستخدام الأسمدة والمغذيات المسجلة لدى وزارة الزراعة وكذا مبيدات الأمراض الفطرية، حيث يعقب هطول الأمطار تعرض بعض المحاصيل بالإصابة بالأمراض الفطرية.

بدوره، قال الدكتور ممدوح السباعي رئيس الإدارة المركزية لمكافحة الافات الزراعية، إن تغير الظروف الجوية يؤثر على نشاط الآفات والأمراض النباتية والأمطار الغزيرة التي وصلت لحد السيول على السهول الساحلية للبحر الأحمر والوديان المجاورة بجنوب شرق الجمهورية تحسن ظروف تكاثر الجراد الصحراوي لوجود نسبة رطوبة تصبح ملائمة لوضع البيض بالتربة وكذا نمو الغطاء النباتي.

وأضاف السباعي أن الإدارة المركزية للمكافحة تكثف لجان المسح بمناطق سقوط الأمطار بدءا من جنوب مرسى علم مرورا بحماية وبرنيس وابورماد وحلايب وشلاتين لحماية الثروة الزراعية من خطر الجراد الصحراوي الذي يهدد الأمن القومي للبلاد.

وقال الدكتور محمد يوسف رئيس الإدارة المركزية لشؤون المديريات، إنه يتم التنسيق بين مديريات الزراعه بالمحافظات مع مديريات الري والمحليات والاستعداد المبكر لمواجهه الأمطار الغزيرة والسيول حيث يتم التاكد من مخرات السيول وإزالة أي معوقات، وكذلك المرور الميداني على الزراعات للاطمئنان وتقديم النصح والإرشاد للمزارعين.

إعلان

إعلان

إعلان