حماية المستهلك: تلقينا 79 ألف استفسار و1200 شكوى ضمن مبادرة "مايغلاش عليك"

12:10 م الأربعاء 23 سبتمبر 2020

كتب- مصطفى عيد:

قال أحمد سمير، رئيس جهاز حماية المستهلك، إن الجهاز تلقى 79 ألف استفسار بخصوص مبادرة "مايغلاش عليك" لتحفيز الاستهلاك ودعم المنتج المحلي، بالإضافة إلى 1200 شكوى تم التعامل الفوري معها بالتعاون مع الجهات المعنية.

وبحسب بيان من وزارة المالية اليوم الأربعاء، أضاف سمير أن جهاز حماية المستهلك يسعى لتعزيز مبادئ الحوكمة والنزاهة والشفافية والمشاركة والمساءلة، موضحا أن الجهاز خصص خطا ساخنا برقم: (15303)، وواتس آب برقم: (01000000329) لهذه المبادرة الرئاسية.

جاء ذلك خلال الاحتفالية التي نظمتها وزارة المالية لتكريم التجار الذين حققوا أعلى مبيعات فى مبادرة "مايغلاش عليك"، مساء أمس الثلاثاء، بحضور محمد معيط وزير المالية، وعلي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية.

وذكر أحمد سمير أن مبادرة "مايغلاش عليك" تضمنت خصومات حقيقية وفرصًا تمويلية لمدة عامين تصب جميعها في صالح المواطنين، وتساعدهم في توفير احتياجاتهم من السلع المعمرة وغير المعمرة، كما تُمَّكن التجار والصنَّاع من تعويض خسائر أزمة "كورونا".

ومن جانبه، أكد وزير المالية، أن مبادرة "مايغلاش عليك" جاءت بتكليف رئاسي من القيادة السياسية لرفع القدرات الشرائية للمواطنين، بما يُساعدهم في تلبية متطلباتهم من السلع المعمرة وغير المعمرة بخصومات تصل إلى 20%، على النحو الذي يُسهم في تحفيز الطلب على المنتج المحلي، وكسر حالة الركود وتنشيط السوق، ورفع معدلات نمو الإنفاق الاستهلاكي، وتحريك عجلة الاقتصاد.

وأوضح أن الرئيس عبد الفتاح السيسي وجَّه بتخصيص نحو 13 مليار جنيه من الموازنة العامة للدولة لتقديم خصم إضافي لأصحاب البطاقات التموينية، بما يُعادل 10% إذا كانت الخصومات المقررة على السلعة من التجار والمصنعين أقل أو تساوي 15%، ويُعادل 14% بدلًا من 10% إذا كانت التخفيضات المحددة من التجار والمصنعين أكثر من 15%.

وجدد الوزير، خلال الاحتفالية، دعوته للمواطنين بالإسراع في الاستفادة من الخصومات المقررة على 65 ألف سلعة معمرة وغير معمرة من خلال 1631 منفذ بيع على مستوى الجمهورية في إطار المبادرة الرئاسية لتحفيز المستهلك المصري "مايغلاش عليك" قبل نهايتها في 26 أكتوبر المقبل.

وأهاب الوزير بالصناع والتجار بذل المزيد من الجهد لتوفير احتياجات المواطنين بأسعار مخفضة وتنافسية خاصة مع قرب انطلاق العام الدراسي الجديد، خاصة في ظل ما تُوفره الحكومة بمختلف مؤسساتها من دعم كبير لإنجاح هذه المبادرة الرئاسية التي تصب في مصلحة الوطن؛ فالكل كسبان: الصانع والتاجر والمستهلك ومن ثم الاقتصاد القومي.

وأشار إلى أن العمل على إنجاح هذه المبادرة يأتي على النحو الذي يُساعد في تحقيق المستهدفات بما يعطي للحكومة مساحة أفضل لزيادة حجم الإنفاق على تحسين الخدمات المقدمة للمواطنين والارتقاء بمستوى معيشتهم.

وذكر الوزير أن هناك توجيهات للمسئولين المختصين بوزارة المالية بسرعة سداد مستحقات التجار والمُصنعين من دعم الخزانة العامة لأصحاب البطاقات التموينية، بما يُسهم في سرعة دوران رأس المال لصالح المواطنين، على النحو الذي يُساعد في توفير متطلباتهم الأساسية، ويخلق فرص عمل جديدة.

ووجه الوزير الشكر لكل من يشارك بفاعلية في هذه المبادرة الرئاسية التي تُعد نموذجًا للتعاون المثمر بين الحكومة والقطاع الخاص في خدمة الاقتصاد القومي والشعب المصري.

وقال وزير التموين إن النجاح الحقيقي الذي حظيت به المبادرة الرئاسية لتحفيز المستهلك المصري يعكس التخطيط الجيد على أسس علمية، والتعاون الفعَّال بين كل الشركاء سواءً من الحكومة أو القطاع الخاص.

وأضاف أنه يمكن لـ 64.5 مليون من أصحاب البطاقات التموينية الاستفادة من العروض المتميزة التي تقدمها المبادرة عبر منافذ البيع المنشورة على المنصة الإلكترونية.

وأشار الوزير إلى أن المبادرة الرئاسية لتحفيز المستهلك المصرى أسهمت في تخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين خاصة أصحاب البطاقات التموينية الذين تقدم لهم الخزانة العامة للدولة دعمًا إضافيًا بخلاف خصومات التجار والصنَّاع.

وأوضح أن هذه المبادرة سوف تعكس خريطة حقيقية لأنماط الاستهلاك بالمناطق الجغرافية على مستوى الجمهورية من خلال رصد المنتجات الأكثر رواجًا فى كل منها.

وأكد أحمد كمالي، نائب وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، أهمية الدور التنسيقي للحكومة في حوكمة وتنفيذ المبادرة الرئاسية لتحفيز المستهلك المصري، والوعي الكامل بضرورة إرساء دعائم الشراكة مع القطاع الخاص لتحقيق التنمية المستدامة والشاملة ورفع معدلات النمو الاقتصادي.

وذكر أن الحكومة تستهدف دعم المنتج المصري وتحفيز الاستثمارات وتوسيع القاعدة التصديرية وخفض الواردات، مشيرا إلى حرص الحكومة على التوظيف الأمثل للتكنولوجيا الحديثة في تنفيذ هذه المبادرة الرئاسية من خلال إنشاء منصة إلكترونية تُتيح فرصة خدمة الشراء "أون لاين".

وقال خالد عبد العظيم المدير التنفيذي لاتحاد الصناعات المصرية، إن السوق المصري كان في أمس الحاجة إلى المبادرة الرئاسية لتحفيز المستهلك المصري "مايغلاش عليك" لكسر حالة الركود، وتحفيز الطلب على المنتج المحلي، وتخفيف الأعباء عن كاهل المستهلكين.

وثمن عبد العظيم الجهود المشتركة والتعاون المثمر بين الحكومة والقطاع الخاص في إنجاح هذه المبادرة التي تنتهي 26 أكتوبر المقبل، مؤكدا أن هناك رغبة قوية لدى التجار والصنَّاع والمواطنين أيضًا بمد فترة هذه المبادرة لتعظيم الاستفادة مما تتيحه من فرص كبيرة لترويج المنتج المحلي من خلال عرض السلع المعمرة وغير المعمرة بأسعار مخفضة حيث تصل الخصومات إلى 20%.

ووصف إبراهيم العربي، رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، المبادرة الرئاسية لتحفيز المستهلك المصري "مايغلاش عليك" بأنها مبادرة "رد الجميل" للمستهلك، والتاجر، والصانع، وتُعد نموذجًا لشراكة فعالة بين الحكومة والقطاع الخاص يستفيد منها الجميع: المواطن والصانع والتاجر ومن ثم الاقتصاد القومي.

وخلال الاحتفالية كرم وزيرا المالية والتموين والتجارة الداخلية التجار الذين حققوا أعلى نسبة مبيعات في المبادرة وهم: مجموعة العربي في الأجهزة الكهربائية، والشركة المصرية لصناعة السيليكون في الإلكترونيات، وشركة عبد الحليم للاستيراد والتصدير في أدوات الكهرباء والإضاءة، وشركة حلوان للصناعات غير الحديدية في الأدوات المنزلية.

كما ضم هؤلاء التجار شركة "R.N" في المواد الكيماوية، والتوحيد والنور في الأزياء والملابس، وشركة الأمير للزيوت والشحوم في الصناعات الحرفية، وشركة أحمد الجابري للسيراميك والبورسلين في مستلزمات البناء، وعادل عبد الواحد في الأجهزة الكهربائية والمنزلية، وشركة النصر للأجهزة الكهربائية.

وضم هؤلاء التجار شركة طيبة رنين في مجال التجارة المتنوعة، وشركة الأهرام في الأدوات المنزلية، وشركة "MH" في الإلكترونيات، ومحلات سامح رمضان محمد في الأجهزة الكهربائية، وشركة بنها للصناعات الإلكترونية في الكهرباء والإضاءة.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 105424

    عدد المصابين

  • 98247

    عدد المتعافين

  • 6120

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 40153771

    عدد المصابين

  • 30027195

    عدد المتعافين

  • 1116980

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي