• المركزي: 40% تراجعا بصافي الاستثمار الأجنبي المباشر في الربع الأول

    06:07 م الخميس 10 يناير 2019
    المركزي: 40% تراجعا بصافي الاستثمار الأجنبي المباشر في الربع الأول

    غاز طبيعي

    كتب - مصطفى عيد:

    أظهرت بيانات البنك المركزي المصري، تراجع صافي الاستثمار الأجنبي المباشر خلال الربع الأول من العام المالي الجاري بنسبة 40.3% مقارنة بنفس الفترة من عام 2017-2018.

    وبحسب بيان من البنك اليوم الخميس عن أداء ميزان المدفوعات، سجل صافي الاستثمار الأجنبي المباشر في مصر تدفقات للداخل بنحو مليار و99.9 مليون دولار خلال الفترة من يوليو إلى سبتمبر من عام 2018-2019 مقابل مليار و843 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي.

    وقال البنك المركزي إن تسجيل صافي الاستثمار الأجنبي المباشر في مصر تدفقات للداخل يأتي كنتيجة أساسية لتحقيق الاستثمارات في قطاع البترول صافي تدفق للداخل بلغ 478.8 مليون دولار، وتحقيق الاستثمارات العقارية 237.4 مليون دولار، حيث يمثل المجالان بذلك 65.1% من إجمالي صافي الاستثمار الأجنبي.

    وحقق الاستثمار الأجنبي المباشر في مصر إجمالي تدفق للداخل بلغ نحو 2.9 مليار دولار، بينما سجل إجمالي التدفق للخارج نحو 1.8 مليار دولار.

    وبحسب بيانات سابقة للبنك المركزي عن ميزان المدفوعات خلال عام 2017-2018، تراجع صافي تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر لمصر خلال العام المالي الماضي إلى نحو 7.7 مليار دولار مقابل نحو 7.9 مليار دولار خلال عام 2016-2017.

    ويأتي ذلك التراجع رغم الجهود التي بذلتها الحكومة لتهيئة مناخ الاستثمار خلال العامين الماضين ضمن إجراءات الإصلاح الاقتصادي الذي تنفذه بالاتفاق مع صندوق النقد، وأبرزها تحرير سعر الصرف في نوفمبر 2016 والتراجع الحاد في الجنيه المفترض أن يساهم في جذب الاستثمار، إلى جانب القضاء على مشكلة نقص العملات الأجنبية.

    كما أصدرت مصر قانونا للاستثمار، وآخر لتسهيل الحصول على التراخيص الصناعية، وثالثا للإفلاس، وعدلت قانون الشركات، كما طورت الحكومة مراكز خدمة المستثمرين، من أجل جذب الاستثمارات الأجنبية والمحلية، وأصدرت خريطة بالفرص الاستثمارية في مصر.

    ونفذت وزارة الاستثمار حملة للترويج للخريطة الاستثمارية في مصر خلال بطولة كأس العالم 2018 المقامة في روسيا.

    وكان تقرير لمجلس التجارة والتنمية التابع للأمم المتحدة "الأونكتاد"، صدر في أكتوبر الماضي، أظهر أن مصر أصبحت أكبر مستقبل لتدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر في قارة أفريقيا خلال النصف الأول من عام 2018

    وبحسب التقرير، جاء ذلك بعد أن سجلت مصر زيادة 24% بتدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر خلال النصف الأول من عام 2018 مقارنة بنفس الفترة من عام 2017.

    وتأتي زيادة تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر في مصر، بحسب التقرير، رغم تراجع تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر عالميا خلال النصف الأول من 2018 بنسبة 41% لتصل إلى حدود 470 مليار دولار مقابل 794 مليار دولار خلال نفس الفترة من 2017.

    إعلان

    إعلان

    إعلان