"للحب والعبادة".. أكبر سوق زهور في الهند

04:40 م السبت 25 أغسطس 2018

كتب- محمد مهدي:

تصوير: روجيه أنيس:

مع بزوغ الشمس في مدينة كلكتا الهندية، يتحول تدريجيًا الهدوء في سوق الزهور إلى ضجيج مُحبب لأهالي المدينة والقادمين إليها من كافة بقاع العالم، إذ ينتشر أكثر من ألف بائع في أرجاء المكان يعرضون سلعتهم المبهجة.

كلكتا هي واحدة من أشهر المُدن في الهند، يعيش فيها نحو 5 مليون نسمة، وكانت عاصمة الدولة حتى عام 1911 قَبل أن تُقرر الهند اعتبار نيودلهي عاصمتها.

مصراوي تجول بعدسته في المساحة الشاسعة للسوق القريب من ضفاف نهر الهوجلي، إذ يتراص الباعة منذ الصباح الباكر حتى نهاية اليوم بأنواع مختلفة من الورود يأتون بها يوميًا من المزارع.

قيمة الزهور من ناحية الأسعار متنوعة لكن أغلبها بأثمان باهظة كونها تُعد أمرًا حيويًا وضروريًا في كلتكا لاستخدامها في طقوس دينية من خلال تقديمها في المعابد المنتشرة في المدينة أو خلال المهرجانات الفنية والثقافية التي يشتهر بها المكان وأيضًا في حفلات الزفاف وبين العشاق.

يزدحم المكان بالأهالي والسائحين على مدار ساعات النهار وحتى غروب الشمس، ولا تتوقف حركة البيع ولا يترك البائعون أماكنهم سواء أكشاك أو صناديق صغيرة إلا للاستحمام في النهر والعودة مرة أخرى لعملهم.

يعد السوق واحدا من أشهر الأماكن التي يحرص السائحون على زيارته نظرًا لوجود زهور نادرة تباع فيه فضلًا عن المشاهد الخلابة للورد في كُل شِبر، والمنافسة بين البائعين لعرض بضاعتهم على الزبائن.

إعلان

إعلان

إعلان