إعلان

ما حكم المغالاة في المهر الذي يشترطه ولي المرأة؟.. مجدي عاشور يجيب

04:03 م الأحد 04 ديسمبر 2022
ما حكم المغالاة في المهر الذي يشترطه ولي المرأة؟.. مجدي عاشور يجيب

الدكتور مجدي عاشور

كـتب- علي شبل:

تحت عنوان (دقيقة فقهية) نشر الدكتور مجدي عاشور، المستشار العلمي لمفتي الجمهورية، وأمين عام الفتوى، رده على سؤال تلقاه من شخص يقول: ما حكم المغالاة في المهر الذي يشترطه ولي المرأة؟

في بيان فتواه، عبر صفحته الرسمية على فيسبوك، أوضح عاشور أن المغالاة في المهر تكون بمجاوزة القدر المتعارف عليه في أمثال المرأة كأخواتها وبنات أعمامها .

والمختار للفتوى- يقول عاشور: أنه ليس للمهر حدٌّ شرعي أعلى مقدَّر ، وكُلٌّ بحسب البيئة والعُرف الذي يعيش فيه الزوجان ، ولكن استحب جمهور الفقهاء تخفيف المهر ؛ لتيسير الزواج ، وسهولة تكوين أسرة لمن يريدها ، وقد قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وآله وسلم : " خَيْرُهُنَّ أَيْسَرُهُنَّ صَدَاقًا ".

والله أعلم

رأي الإفتاء في المغالاة في النهر

وكانت دار الإفتاء أوضحت في فتوى سابقة أن الغرض الأصليَّ من الزواج هو عفة الفتى والفتاة؛ يقول عليه الصلاة والسلام: «أَعْظَمُ النِّسَاءِ بَرَكَةً أَيْسَرُهُنَّ صَدَاقًا» رواه الحاكم في "المستدرك".

وأضافت اللجنة، في بيان فتواها، أنه من اللازم عدم المغالاة في المهر، وأن ييسِّر الأب لبناته الزواج بكل السبل إذا وجد الزوج الصالح؛ حتى نحافظ على شبابنا وفتياتنا من الانحراف، وقد قدم لنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم النصيحة الشريفة بقوله: «إِذَا جَاءَكُمْ مَنْ تَرْضَوْنَ دِينَهُ وَخُلُقَهُ فَأَنْكِحُوهُ إِلَّا تَفْعَلُوا تَكُنْ فِتْنَةٌ في الأَرْضِ وَفَسَادٌ عريض» رواه الترمذي.

والله سبحانه وتعالى أعلم.

سوق مصراوى

فيديو قد يعجبك:

محتوي مدفوع

إعلان

El Market