• قيادي بطائفة الدروز بلبنان: نعتنق مذهبًا خاصًا لفهم الدين والعقيدة

    10:02 م الأحد 09 ديسمبر 2018
    قيادي بطائفة الدروز بلبنان: نعتنق مذهبًا خاصًا لفهم الدين والعقيدة

    قيادي بطائفة الدروز بلبنان: نعتنق مذهبًا خاصًا لفه

    كتب - أحمد الجندي:

    قال سامي أبو المنى، القيادي بطائفة الدروز بلبنان: "نحن طائفة الموحدين الدروز، والإسلام عدة مذاهب ودروس، ونحن اعتقدنا مذهب التوحيد، أي مسلك في فهم الدين والعقيدة والتطبيق"، مؤكدًا أنه "نعتنق مذهبًا خاصًا لفهم الدين والعقيدة، والدين والفرائض ليست غاية، وإنما وسيلة للتقرب إلى الله".

    وأضاف في حوار لبرنامج "رأي عام" على قناة "TeN"، مع عمرو عبد الحميد، أثناء تغطية خاصة من أبو ظبي لمنتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة، أنه "نريد الارتقاء للعيش مع الله من أجل الوصول لمرتبة الإحسان، والتوحيد كمذهب نوع من السعي لتحقيق الغاية".

    وأوضح أن "الدرزية لقب جاء مع الوقت، وبدأ منذ الحاكم بأمر الله، وهي ليست ديانة وسميت بذلك نسبة لأحد الدعاة، واسمنا الحقيقي الموحدون، وربما كان هناك هدف وراء تسميتنا بذلك"، مؤكدًا أنه "لدينا موحدون في سوريا وفلسطين والأردن ولبنان وعددنا لا يتجاوز مليون نسمة".

    وشدد على أن "بعض الكتابات والقنوات الفضائية تسيء إلى الدروز، وتشوّه صورتنا، والدروز في لبنان من الطائفة الإسلامية الكبرى، ونحن نريد توحيد صفنا مع السنة والعلويين والشيعة"، مشيرًا إلى أن "لبنان بلد مليء بالتناقضات والتنوع المذهبي، والتنوع لا يجب أن يكون سببًا للصراع، ونحن نسعى دائمًا لإيجاد تسويات بالحوارات والتقارب".

    إعلان

    إعلان

    إعلان