أحد أسرار استجابة الدعاء.. يكشفها المفتي السابق

12:00 ص السبت 22 ديسمبر 2018
أحد أسرار استجابة الدعاء.. يكشفها المفتي السابق

الدكتور علي جمعة

كتب- إيهاب زكريا:

قال الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق وعضو هيئة كبار العلماء، إن الذكر يغفر الذنوب، وينور القلوب، ويستر العيوب، ويسهل أمر الدنيا، وييسر الغيوب.

وكتب فضيلته، عبر صفحته الرسمية على فيسبوك، أن الذكر جنة أرادها الله أن ندخلها في الدنيا بشرى لنا أن ندخلها في الآخرة.

الذكر يجعل الدعاء مستجابا.

وأوضح جمعة أن الذكر هو حياة القلوب لإدراك ما عند الملك علام الغيوب.

الذكر هو المنجى، فليشتغل كل منكم بالذكر بالليل والنهار ، في القيام والجلوس، علّقوا قلوبكم برب العالمين حتى يوفقكم إلى ما يحب ويرضى، ويخرجك من حيرتك إلى الوضوح، ومن ظلمتك إلى النور، ومن حر النار إلى نعيم الجنة، ومن ضيق الدنيا إلى سعة الآخرة، فإذا ملأ الذكر قلبك خرجت الدنيا مولّية وطلقتها ثلاثة البتة من غير رجعة.

وأكد فضيلة المفتي السابق أن الذكر يشتمل على القرآن الكريم فهو ذكر من رب العالمين، ويشتمل على الصلاة على الحبيب المصطفى والنبي المجتبى صلى الله عليه وآله وسلم، ويشتمل على التسبيح والتحميد والتهليل والتكبير.

إعلان

إعلان

إعلان