حكى تجربته الشخصية.. عمرو خالد: صلاة الجماعة تعطي شعوراً بالخشوع والقوة

05:26 م الثلاثاء 19 مارس 2019
حكى تجربته الشخصية.. عمرو خالد: صلاة الجماعة تعطي شعوراً بالخشوع والقوة

الداعية عمرو خالد

مصراوي:

يقدم الداعية الدكتور عمرو خالد، عبر سلسلة "أخلاق وعبادات" من خلال الصفحة الرسمية له على فيسبوك، طرقا مجربة وسهلة للحفاظ على صلاة الجماعة بالمسجد على وقتها.
وقال خالد: إن لم تستطع الذهاب إلى المسجد فحاول المحافظة على صلاة الجماعة في مكان آخر سواء البيت أو العمل أو أي مكان يمكن الصلاة فيه.

واستشهد خالد بقول الله تعالى: {فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ * رِجَالٌ لَّا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلَا بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلَاةِ}.. [النور : 36 - 37]، مؤكدا: إذا أستطعت أن تصلي ولو صلاة واحدة في المسجد على مدار يومك، بل وتجعل لهذه الصلاة الأولوية وسط مشاغل الحياة الكثيرة تعطي اليوم مذاقا مختلفا بل وتضبط باقي اليوم.

وتابع خالد: ما قرأته عن الأديب مصطفى صادق الرافعي يقول: "المسجد يكون في الأرض ولكن السماء تكون فيه"، وكذلك ذكر الحديث الشريف عَنْ أبي هريرة - رضى الله عنه - عن النَبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ: "منْ غدَا إِلَى المَسْجِدِ أَوْ رَاحَ، أعدَّ اللَّهُ لَهُ في الجنَّةِ نُزُلاً كُلَّمَا غَدا أوْ رَاحَ".. "متفقٌ عَلَيهِ"، أى ان العبد كلما ذهب إلى المسجد وجد في الجنة في كل خطوة رزقاً هدايا الله التي لا يعلمها إلا هو.

وأوضح خالد: قال رب العزة في الحديث القدسي: (إن بيوتي في أرضي المساجد، وإن زواري فيها عمّارها، فطوبى لعبد تطهر في بيته، ثم زارني في بيتي، فحق على المزور أن يكرم زائره).. "رواه الطبراني عن ابن مسعود"، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "صلاة الجماعة تفضل صلاة الفذ بسبع وعشرين درجة".. "متفق عليه".

ويحكى خالد تجربته الشخصية في آخر هذا الفيديو وأنه تصادف عند ذهابه إلى التصوير بابنه وأصدقائه يستعدون لصلاة المغرب جماعة فطلب خالد منهم أن يصلي معهم، ويحكي أنه بعد الانتهاء من هذه الصلاة شعر بالخشوع والقوة لأن صلاة الجماعة تعطي شعورا بالقوة وطلب منهم أن يدعوا معاً عقب هذه الصلاة، فالتجربة توجب علينا جميعا أن لا نحرم من نحب أو حتى لا نحب ومن نعرف أو لا نعرف من لذة هذه العبادة الجميلة وهي صلاة الجماعة.

إعلان

إعلان