ما حكم صلاة الجمعة بإمام لم يقم بالخطبة؟.. تعرف على رد "البحوث الإسلامية"

02:48 م الجمعة 20 سبتمبر 2019
ما حكم صلاة الجمعة بإمام لم يقم بالخطبة؟.. تعرف على رد "البحوث الإسلامية"

صلاة الجمعة

ورد سؤال إلى مجمع البحوث الإسلامية التابع للأزهر الشريف يقول: ما حكم صلاة الجمعة بخطيب ألقى الخطبة وآخر أمّ الناس في الصلاة بدون عذر؟

قالت لجنة الفتوى بالمجمع إن جمهور العلماء ذهبوا إلى استحباب أن يتولى الصلاة من يتولى الخطبة وليس ذلك بواجب؛ لأن السنة الثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يخطب بالناس ويصلي بهم، وذهب المالكية إلى أنه لا يجوز أن يتولى الصلاة غير الخطيب إلا لعذر. وعلى قول الجمهور؛ فالصلاة صحيحة إن شاء الله وإن كان بغير عذر، شريطة أن يكون قد حضر الخطبة أو جزءا منها.

واستدلت لجنة الفتوى، عبر الصفحة الرسمية للمجمع على فيسبوك، بقول الكاساني الحنفي في البدائع:" ولو أحدث الإمام بعد الخطبة قبل الشروع في الصلاة فقدم رجلا يصلي بالناس إن كان ممن شهد الخطبة أو شيئا منها جاز، وإن لم يشهد شيئا من الخطبة لم يجز". انتهى.

والله تعالى أعلم.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 116724

    عدد المصابين

  • 102949

    عدد المتعافين

  • 6694

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 64725137

    عدد المصابين

  • 44808528

    عدد المتعافين

  • 1496711

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي