إعلان

شبه الملك أخناتون.. ما قصة "حفيدة الفراعنة"؟

11:01 م الجمعة 20 مايو 2022

كتبت: رويدا أشرف

أن ترى صورتها مع تمثال الملك الفرعوني أخناتون، سيداهمك العديد من الأسئلة، ومنها ما إذا كانت بالفعل "حفيدة الفراعنة".. فمن هي القصة؟

احتل تريند "حفيد الفراعنة" مواقع التواصل الاجتماعي، تحديدًا على أحد الجروبات المرتبطة بالسياحة عبر "فيسبوك"، والذي يضم في عضويته 3 ملايين عضو من مختلف أنحاء العالم، وذلك بعد انتشار شائعة إغماض "أبو الهول" عينيه،

وانتشر هاشتاج "حفيد الفراعنة" من أجل توثيق مد الشبة الكبير بين المصريين الآن والقدمان المصريين من خلال تماثيلهم.

ولعل من أبرز الصور التي نالت الإعجاب لأيام متتالية، صورة لفتاة من محافظة الإسكندرية، وذلك بسبب التشابه الكبير بين صورتها وتمثال أخناتون.

ونالت الصورة إعجاب ما يزيد عن 80 ألف لايك على "فيسبوك"، و6 ألاف تعليق و1200 مشاركة.

وأعربت صاحبة الشبه الكبير المصورة إيمان عرب عن سعادتها بالاحتفاء وبتصدرها "التريند"، وردود الفعل الإيجابية على الصورة، قائلة لـ"مصراوي": "منذ كنت صغيرة وأنا اسمع هذه التشبيهات من الناس، كان الجميع دائما يرى أن ملامحي مصرية أصيلة، ومنحوتة مثل الفراعنة".

وعن أكثر التعليقات التي نالت إعجاب إيمان بعد تشبيهها بتمثال اخناتون، هو تسميتها من قبل إحدى المعجبين ومتابعي السوشيال ميديا بـ"حفيدة الفراعنة".

وتابعت: الصورة كانت عفوية جدا، تم التقاطها في رحلة لي لمتحف الإسكندرية، ولم أتوقع هذا الانتشار الكبير للصورة، وتصبح حديث عدد كبير على السوشيال ميديا".

وأشارت إيمان عرب، إلى أنها تمتلك أصول صعيدية، فوالدتها من سوهاج، وقد يكون ذلك سببا لملامحها المصرية الأصيلة، وسر تشبيهها الدائم بالفراعنة.

ملابس العيد لأولادك بـ"أقل الأسعار" وتتجنب الزحام

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

El Market