6 فوائد فريدة للطفل عند قضاء الوقت مع الأجداد

08:00 م الأحد 09 فبراير 2020

كتبت- أسماء مرسي

تشير التقديرات إلى أنه بحلول عام 2030، من المحتمل أن يكون أكثر من 70٪ من الأطفال البالغين من العمر 8 سنوات يتمتعون بجد عظيم.

هذه أخبار مثيرة للغاية لأن الجد والجدة يلعبون دورًا مميزًا للغاية في حياتنا، حيث يمكنهم تزويدنا ببعض الأشياء الفريدة التي لا تقدر بثمن والتي لا يمكننا الحصول عليها من أي مكان آخر.

بحسب " Bright Side"، هناك فوائد عدّة يتمتع بها الطفل أثناء قضاء المزيد من الوقت مع الأجداد.

- الجد مصدر للمعرفة والمشورة للأجيال الشابة

أول ما يتبادر إلى الذهن عندما نفكر في الأجداد، هو الكم الهائل من الخبرة والمعرفة الفريدة التي يمكنهم تزويدنا بها، على الرغم من أن الأمر قد يبدو قديمًا، فقد مروا بمواقف كثيرة للغاية للحياة والتقوا بالكثير من الأشخاص، ما يستحق الاستماع لما يقولونه.

- رابط للماضي مما يجعل التاريخ حقيقيًا.

الأجداد جيل شهد العديد من الأحداث التاريخية، التي قرأنها عنها في كتب التاريخ والأفلام.

وبالنسبة للكثيرين منهم، لا تعد الحروب العالمية والاستعمار والكساد الكبير وغير ذلك مجرد أحداث مهمة، بل هي جزء من حياتهم المباشرة.

وعلى عكس الكتاب المدرسي، يمكنهم تزويدنا باتصال حقيقي بالماضي، لجعلنا أكثر وعياً، وأي طفل يستفيد فقط من هذه المعلومات، وبالإضافة إلى ذلك، من المثير حقًا سماع هذه الأنواع من القصص مباشرةً.

- يعطي الطفل شعور الانتماء

قال بيتر هاريس من جمعية الأجداد: "يمكن للأجداد القدامى أن يكونوا صديقًا مؤتمنًا"، ويمكنهم ملء ذاكرة الطفل لتكون مستودع للمعلومات"، سيعطي هذا الطفل شعورًا معينًا بالهوية وفكرة من أين أتوا، ما يجعلهم يشعرون بمزيد من التضمين في عالمنا الكبير جدا.

- يعلمون الأطفال احترام كبار السن

دائمًا ما يعبّر الأجداد عن الكثير من الحب والرعاية للأطفال، لكن بالإضافة إلى ذلك، يظهر الأطفال هذا النوع من المشاعر في الظهر، فهم يريدون تزويدهم ببعض المساعدة والرعاية، ما يدل على الاحترام، وهذا يساعد الأطفال بالتأكيد على النمو ليكون لديهم موقف أكثر إيجابية تجاه كبار السن.

- يشعر الأطفال بأنهم أكثر ارتباطًا بعائلاتهم

وقال الدكتور كار، الذي درس علم اجتماع الشيخوخة: "إذا كان الأحفاد على اتصال منتظم بأجدادهم، فسوف يمنحهم شعورًا أكبر بالترابط مع عائلاتهم". خلال بعض الأبحاث، سُئل الأطفال عما إذا كان هناك أي شيء تعلموه من أجدادهم وأجاب بعضهم بأن "الأسرة كانت مهمة حقًا".

- يجعل الأطفال أكثر وعياً بتقاليدهم الثقافية

يمكنك أن تتخيل عدد ما أُدخل إلى عقلك من التقاليد والأصول التي كان يمكن أن يوفرها لك جدك. هذا بالتأكيد ليس هو نفسه قراءتها من الكتب أو من مصادر غير موثوق بها.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 106230

    عدد المصابين

  • 98713

    عدد المتعافين

  • 6176

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 41992013

    عدد المصابين

  • 31184544

    عدد المتعافين

  • 1142731

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي