• المرأة المخادعة و3 رجال.. حكاية جريمة آخر الليل مع سائق التاكسي بالبحيرة

    04:36 م الثلاثاء 16 يوليه 2019
    المرأة المخادعة و3 رجال.. حكاية جريمة آخر الليل مع سائق التاكسي بالبحيرة

    صورة تعبيرية

    البحيرة - أحمد نصرة:

    عقارب الساعة تشير إلى الثانية من صباح الأحد، شوارع مدينة دمنهور، بمحافظة البحيرة شبه خالية باستثناء قلة من المارة، تتناقص أعدادهم تدريجيًا، كعادته في مثل هذا التوقيت، تهيأ "محمد" لإنهاء عمله على التاكسي، قبل أن تستوقفه امرأة تطلب منه توصيلها إلى قرية طرابمبا، لتبدأ بعدها تفاصيل واقعة قتل.

    بعد تردد قليل وقبول السيدة لدفع الأجرة التي طلبها، وافق "محمد" على توصيلها، ليتحركا سويًا بالتاكسي نحو القرية، وخلال الطريق حاولت الفتاة اكتساب ثقة الأخير، وتبادلت أطراف الحديث معه.

    لدى خروج التاكسي من مدينة دمنهور طلبت السيدة من السائق التوقف في نقطة معينة، بالطريق الزراعي السريع، لالتقاط رجلان من أقاربها، وبالفعل استجاب لطلبها واستقل الاثنين " أحدهما زوجها" السيارة بصحبتهما.

    عند مدخل طريق الدلنجات، وبمنطقة مظلمة، ظهرت نوايا الغدر وشرع الثلاثة في تنفيذ خطتهم الشيطانية عقب نجاحهم في استدراج السائق، فأشهر أحد الرجلين سكينًا، سددا بها عدة طعنات نحو المجني عليه، فيما نزعت السيدة "إيشارب"، وطوقت به عنق الضحية لخنقه وشل حركته، بمساعدة زوجها.

    عقب تأكد الجناة من مفارقة ضحيتهم للحياة، ألقوا بجثته على حافة ترعه بطريق مهجور، وسرقوا التاكسي، وانطلقوا به تجاه طريق الإسكندرية الزراعي، بسرعة جنونية.

    في هذه الأثناء أثارت طريقة القيادة، ارتياب دورية أمنية، فطاردتهم وأجبرتهم على التوقف بالتاكسي، ليفر الرجلان ويتركا خلفهما شريكتهما في الجريمة والتاكسي المسروق.

    بالقبض على السيدة أرشدت عن شريكيها، أحدهما زوجها والآخر مسجل شقي خطر، وجرى ضبطهما بمعرفة رجال المباحث.

    مناقشتهم اعترفوا باستدراج قائد السيارة المضبوطة من مدينة دمنهور بدعوى توصيلهم لمنزلهم بدائرة المركز، وأثناء السير بالطريق حاولوا الاستيلاء على السيارة كرهًا عن قائدها، ولدى مقاومته لهم قام الأول بتوثيقه وشل حركته، وتعدى الثاني عليه بسكين كانت بحوزته فأودى بحياته، ثم قاموا بإلقاء جثته بأرض زراعية بذات الطريق، واستولوا على السيارة وهاتفه المحمول وهربوا.

    بالانتقال لمحل الواقعة عُثر على جثة قائد السيارة "محمد.ع - سائق سن 44 - مقيم بدائرة المركز"، وبها جروح طعنية متفرقة، وجرى ضبط الأداة المستخدمة والهاتف المستولى عليه.

    نُقلت جثة الشاب سائق التاكسي إلى مشرحة مستشفى دمنهور العام، وتحرر عن الواقعة المحضر اللازم للعرض على النيابة ومباشرة التحقيق.

    إعلان

    إعلان

    إعلان