Masrawy logo white

"فاينانشيال تايمز": الديمقراطيون يواصلون محاولاتهم للإطاحة بترامب

11:39 ص الثلاثاء 12 يناير 2021
"فاينانشيال تايمز": الديمقراطيون يواصلون محاولاتهم للإطاحة بترامب

ترامب

لندن - أ ش أ

سلطت صحيفة "فاينانشيال تايمز" البريطانية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، الضوء على قيام أعضاء ديمقراطيين بمجلس النواب الأمريكي بتقديم طلب عزل ضد الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب للمرة الثانية، ووجهوا له اتهامات غير مسبوقة بالتحريض على التمرد.

وذكرت الصحيفة - في تعليق نشرته على موقعها الإلكتروني - أن هذه الخطوة هي جزء من محاولة أخيرة لإجبار ترامب على مغادرة البيت الأبيض قبل نهاية فترة ولايته بعد هجوم أنصاره على مبنى الكابيتول الأمريكي قبل أيام خلال جلسة التصديق على جو بايدن رئيسا قادما للولايات المتحدة.

وحاول مجلس النواب الذي يسيطر عليه الديمقراطيون، يوم أمس، إصدار قرار منفصل يحث مايك بنس، نائب الرئيس، على عقد مجلس للوزراء وتفعيل التعديل الخامس والعشرين، الذي يمنحهم سلطة تجريد الرئيس من صلاحياته بسبب مسئوليته عما جرى داخل الكابيتول.

ويقول مشروع القرار، الذي صاغه الديمقراطي جيمي راسكين من ولاية ماريلاند إن الرئيس "أدلى بتصريحات عن عمد .. وشجع العمل الخارج عن القانون في مبنى الكابيتول" ، ما أدى إلى مقتل خمسة اشخاص على الأقل خلال الاشتباكات بينهم ضابط شرطة، بينما توفي ضابط ثان منتحرا في نهاية الأسبوع.

ولأن المشرعين الجمهوريين عارضوا المشروع، فإنه لم يحصل على موافقة بالإجماع وستتم مناقشته ومن المرجح أن يتم التصويت على قرار العزل يوم غد الأربعاء.

وقالت نانسي بيلوسي، رئيسة مجلس النواب عن الحزب الديمقراطي، في بيان إن مجلس النواب بالكونجرس سيشرع في محاكمة ترامب إذا لم يرد بنس على القرار في غضون 24 ساعة.

وأضافت:" إننا سنمضي في خطوتنا التالية وسنقدم تشريعات المساءلة إلى القاعة"، واعتبرت أن الرئيس يفرض على الولايات المتحدة تهديدا ملحا، وكذلك سيكون عملنا / على حد قولها/.

وقدم راسكين وديفيد سيسلين من ولاية رود آيلاند وتيد ليو من كاليفورنيا يوم أمس مذكرة لعزل ترامب. وقرارهم، الذي شارك في رعايته 211 من أعضاء مجلس النواب الديمقراطيين الآخرين، يتهم ترامب بتهمة واحدة وهي: "التحريض على التمرد".

وقال النواب الثلاثة في بيان مشترك "لا يمكننا السماح لهذا الاستفزاز غير المسبوق بأن يمر دون رد .. ويجب محاسبة كل من شارك في هذا الاعتداء، بدءًا من الرجل الأكثر مسؤولية عنه وهو الرئيس دونالد ترامب".

كما حثت بيلوسي وتشاك شومر، الزعيم الديمقراطي في مجلس الشيوخ، مرارًا وتكرارًا بنس على استخدام التعديل الخامس والعشرين للدستور الأمريكي إذا لم يستقيل ترامب.

وفي هذا، قالت الصحيفة البريطانية إنه على الرغم من التقارير التي تفيد بأن بنس غاضب من عدم تدخل ترامب لوقف أعمال الشغب - التي أوقفت عد أصوات أعضاء الهيئة الانتخابية للتصديق على أن بايدن سيكون الرئيس 46 للولايات المتحدة - إلا أنه لم يلمح حتى الآن إلى أي دعم لاستخدام التعديل الخامس والعشرون.

من جانبه، بدا بايدن الأسبوع الماضي فاترًا بشأن استخدام التعديل الخامس والعشرين أو المضي قدمًا في إجراءات العزل، قائلاً إنه لم يكن هناك سوى القليل من الوقت وأنه ظل يركز على تنصيبه في 20 يناير.

لكن الرئيس المنتخب خفف من موقفه يوم أمس، وقال للصحفيين إنه تحدث مع المشرعين حول كيفية قيام مجلس الشيوخ بـ "تقسيم" إجراءات العزل والأولويات التشريعية الأخرى في حالة إجراء محاكمة في الأسابيع المقبلة.

وفي حين أنه من المرجح أن تتم محاكمة ترامب للمرة الثانية في مجلس النواب الذي يسيطر عليه الديمقراطيون، فإن ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ سيحتاجون إلى التصويت لإدانته من أجل عزله من منصبه.

هذا المحتوى من

كورونا.. لحظة بلحظة

589

إصابات اليوم

31

وفيات اليوم

899

متعافون اليوم

276190

إجمالي الإصابات

15791

إجمالي الوفيات

204701

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي