ألمانيا ترسل سفيرا لتدريب عسكري دولي قبالة السواحل الإسرائيلية

10:07 ص الجمعة 09 أغسطس 2019
ألمانيا ترسل سفيرا لتدريب عسكري دولي قبالة السواحل الإسرائيلية

قوات ألمانيا

تل أبيب- (د ب أ):

أرسلت ألمانيا لأول مرة سفيرا للتدريب العسكري الدولي "موجات عاتية" للسيطرة على كوارث طبيعية قبالة السواحل الإسرائيلية.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أنه تم التدريب حتى أمس الخميس على مواجهة زلزال عنيف، مضيفا أن هذا يعتبر أكبر تدريب من نوعه يُجرى تحت قيادة إسرائيلية حتى الآن.

وشارك في التدريبات البحرية الأمريكية والفرنسية واليونانية، بينما بعثت ألمانيا وحلف شمال الأطلسي (الناتو) وبريطانيا وكندا وإيطاليا وقبرص وتشيلي سفراء.

وتقع إسرائيل على تقاطع بين أفريقيا وآسيا؛ الشق السوري-الأفريقي، الذي يتسبب في هزات أرضية بفعل الاحتكاك بين الصفائح القارية.

وفي عام 1837، لقي نحو 7 آلاف شخص حتفهم في المنطقة التي تشكل اليوم شمال إسرائيل بسبب زلزال بلغت شدته 6.5 درجة. وفي عام 1927 لقي أكثر من 500 شخص حتفهم في الجزء الشمالي من البحر الميت إثر زلزال بلغت شدته 2ر6 درجة.

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الألمانية في برلين إن التدريبات تدور حول البحث عن أفراد وإنقاذهم، وأضاف: "جنود البحرية يتدربون على نحو دوري على إجراءات تقديم المساعدة في حالات الكوارث المحتملة".

وكان السلاح الجوي الألماني شارك عام 2017 لأول مرة في تدريب دولي في إسرائيل على مناورات قتالية قصوى. وشاركت ألمانيا في التدريب الجوي "العلم الأزرق"، الذي استغرق 11 يوما، بست مقاتلات وأكثر من 110 جنود.

إعلان

إعلان

إعلان