الحزن يخيم على تونس في عيد العمال والحكومة تقرر رفع الحد الأدنى للأجور

02:28 م الأربعاء 01 مايو 2019
الحزن يخيم على تونس في عيد العمال والحكومة تقرر رفع الحد الأدنى للأجور

يوسف الشاهد رئيس الحكومة التونسية

تونس- (د ب أ):

أعلنت الحكومة التونسية اليوم الأربعاء عن قرارها رفع الحد الأدنى للأجور للعاملين في القطاعين الصناعي والفلاحي.

وتقدر الزيادة التي أقرتها الحكومة بنسبة 5ر6 بالمئة ليبلغ بذلك الأجر الأدنى المضمون أكثر من 403 دينارات تونسي (حوالي 134 دولارا).

وتأتي الزيادة التي ستشمل أيضا العمال الحضائر(المؤقتين) والمتقاعدين، بمناسبة عيد العمال بعد التشاور مع الاطراف الاجتماعية ودعما للقدرة الشرائية، بحسب بيان حكومي.

ويبدأ سريان الزيادة مطلع مايو الجاري، وهي الزيادة الثالثة بالقطاع الخاص منذ 2017.

وتشهد تونس احتجاجات مستمرة بسبب ارتفاع الأسعار والغلاء. وتبلغ نسبة التضخم الحالية 7.1 بالمئة.

ويخيم الحزن على تونس في عيد العمال بعد أيام من وفاة 12 عاملا فلاحيا بينهم سبع نساء، في حادث مرور مأساوي بسيدي بوزيد خلف احتجاجات واسعة في الجهة.

ووقف المئات من العمال اليوم في تجمع حاشد أمام مقر النقابة المركزية للاتحاد العام التونسي للشغل بالعاصمة، دقيقة صمت ترحما على أرواح الضحايا.

وكشف الحادث النقاب عن وضع اجتماعي مزري لعمال القطاع الفلاحي، وأغلبهم من النساء، مقابل أجور زهيدة بجانب ظروف نقل كارثية وغير آمنة في المناطق الريفية النائية عبر وسائل نقل يطلق عليها "شاحنات الموت".

ويشغل القطاع حوالي نصف مليون عاملة أغلبهن يعانين من وضعيات اجتماعية هشة.

إعلان

إعلان