محكمة عراقية: الإعدام لبلجيكي أدين بالانتماء لداعش

09:58 م الإثنين 18 مارس 2019
محكمة عراقية: الإعدام لبلجيكي أدين بالانتماء لداعش

ارشيفية

بغداد (أ ش أ)

قضت المحكمة الجنائية المركزية في العراق، اليوم الإثنين، بالإعدام شنقا لبلجيكي أدين بالانتماء لتنظيم "داعش" الإرهابي، وهو واحد من عشرات الأجانب الذين يواجهون العقوبة ذاتها في بلاد الرافدين.
وذكرت قناة (العراقية) الإخبارية، أن بلال المرشوحي (البالغ من العمر 23 عاما) أدين بالانتماء للتنظيم، والقيام بعمليات باسمه.
وأضافت القناة أن المدان البلجيكي ظهر في الصور التي ضمها هاتف محمول كان بحوزته وقت إلقاء القبض عليه حاملا بندقية مشيرا بسبابته كما يفعل عناصر التنظيم، وفي صور أخرى وهو يهدد طفله الرضيع.
ونفى المرشوحي، مرارا أمام المحكمة التهم المنسوبة إليه ومنها الانتماء إلى "داعش" في العراق، وقال: "يجب ألا أحاكم في العراق.. يجب أن أحاكم في بلجيكا.. أنا مواطن بلجيكي".
من جهتها، أعلنت وزارة الخارجية البلجيكية، أنها غير قادرة على الإدلاء بتعليق فوري على قضية المرشوحي، وهو ثاني بلجيكي يصدر بحقه حكم بالإعدام في العراق لانتمائه لداعش، بعد طارق جدعون (30 عاما) المعروف بأبو حمزة البلجيكي، والذي صدر الحكم عليه في مايو الماضي.

هذا المحتوى من

إعلان

إعلان

إعلان