سفير الاتحاد الأوروبي بمصر يؤكد أولوية قضية المياه على الأجندة السياسية

07:42 م الأحد 20 أكتوبر 2019
 سفير الاتحاد الأوروبي بمصر يؤكد أولوية قضية المياه على الأجندة السياسية

إيفان سوركوش سفير الاتحاد الأوروبي بالقاهرة

القاهرة - (أ ش أ):

أكد سفير بعثة الاتحاد الأوروبي في مصر إيفان سوركوش، أولوية قضية المياه على الأجندة السياسية في العالم، قائلا "نحن بحاجة لكثير من المياه والاهتمام بالكثير من الموارد وخاصة منطقة المتوسط مع زيادة التلوث، مما يؤثر على المياه وجودتها وعلى مجالات الزراعة والطاقة".

وأضاف سوركوش - خلال جلسة حوكمة المياه، اليوم الأحد، والتي تعقد في إطار فعاليات أسبوع القاهرة الثاني للمياه - أن المياه تؤثر على الاستقرار في العالم، خاصة في منطقة المتوسط، مؤكدا الحاجة لمياه بجودة عالية ليتم استخدامها في القطاعات التي تحتاج مياه نظيفة مثل الصحة.. مشيرا إلى أن ندرة المياه قضية مهمة للغاية، خاصة في حوض المتوسط الذي يفتقر للمياه في الأساس، فيجب التوزيع العادل للمياه؛ مما يجعل هناك حاجة ملحة لحسن إدارة المياه وإيجاد أطر عمل مناسبة للاستفادة من المياه.

وأوضح سفير بعثة الاتحاد الأوروبي، أن كل البلاد تحتاج لإعادة استخدام المياه لتوفير الاحتياجات المائية، مؤكدا أنها أولوية للاتحاد الأوروبي عن طريق الاستثمار في رأس المال البشري والبنية التحتية وحوكمة المياه.. مشيرا إلى ضرورة أن يتم البدء في اقتصاد أخضر بالشراكة مع الاتحاد من أجل المتوسط للاستثمار في مجال تنمية موارد المياه عن طريق منح مباشرة بلغت 900 مليون يورو بغرض تطوير الاقتصاد الأخضر ومعالجة ندرة المياه.

ولفت سوركوش إلى أهمية مشاركة القطاع الخاص وقيام الاتحاد الأوروبي باتخاذ خطوات مهمة لدعمه بـ 44 مليار يورو، في قطاع المياه للاستفادة من الموارد الكبرى عن طريق تجديد الشراكة بين القطاعين العام والخاص.. موضحا أن الاتحاد الأوروبي عمل مع المنظمات الدولية والإقليمية والحكومات ومنظمات المجتمع المدني لتحقيق هدف توفير المياه النظيفة ولا يمكن أن يتحقق ذلك بدون تعاون إقليمي.

ونوه سوركوش، بوجود شراكة دولية مع وزارة الموارد المائية والري في تنظيم أسبوع القاهرة للمياه، حيث ندعم كل فعاليات أسبوع القاهرة للمياه، والمساهمة في تنفيذ مخرجاته.

ويعقد أسبوع القاهرة للمياه هذا العام تحت عنوان "الاستجابة لندرة المياه"، بما يعكس أهمية الموضوع للمجتمعات العربية والإقليمية، حيث يتم مناقشة موضوع الأسبوع من خلال 5 محاور تتعلق بندرة المياه، وتشمل الحد من أثار التغيرات المناخية واستراتيجيات التكيف، فضلا عن تحقيق أهداف التنمية المستدامة في ظل ندرة المياه، إلى جانب استخدام الموارد المائية غير التقليدية في ظل ظروف ندرة المياه، والأبحاث والابتكارات التي تم التوصل إليها في مواجهة الندرة المائية، بالإضافة إلى تعزيز آليات التعاون في قطاع المياه، ويضم كل محور العديد من الموضوعات المتنوعة.

هذا المحتوى من

إعلان

إعلان