ليه النبي كان بيردد الدعاء قبل دخول الخلاء؟.. مصطفى حسني يجيب

12:15 ص الثلاثاء 26 مارس 2019
ليه النبي كان بيردد الدعاء قبل دخول الخلاء؟.. مصطفى حسني يجيب

ارشيفية

مصراوي:

قال الداعية مصطفى حسني إن من كنوز الأذكار والأدعية النبوية الذي كان النبي صلى الله عليه وسلم يداوم عليها دعاء دخول الخلاء "الحمام"، الدخول إلى الخلاء بالقدم اليسرى ويقول: "بسم الله اللهم إنا نعوذ بك من الخُبث والخبائث".

وتابع حسني من خلال برنامج "كنوز" المذاع عبر فضائية ON E أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يعلمنا الارتباط بالعوالم الغيبية فكانت أول من نزل بعد فاتحة الكتاب قوله تعالى {الم * ذَٰلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ ۛ فِيهِ ۛ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ * الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ}.. [البقرة : 1 - 3]، ومن الغيب وجود عوالم أخرى لا ندركها بالحواس الخمس، ومن هذه الاشياء غير المرئية في الغيب الشياطين، وقد علمنا النبي صلى الله عليه وسلم أن الشياطين تتواجد في الأماكن التى بها نجاسات، واتباعاً للحبيب صلوات الله وسلامه عليه الذى علمه الله الكثير من علوم الغيببات كى نحسن التعامل مع هذه الغيبيات التى لا نراها علينا.

وأوضح حسنى الكنوز الخفية وراء هذا الدعاء النبوى الشريف:

- بسم الله: هذه الكلمة تسترك عن أعين الشياطين، حتى لا يرى عورتك الآخر حتى ولو كان من الشياطين.

- اللهم إنا نعوذ بك من الخبُث: وتعنى اكفني يا رب ذكور الشياطين.

- الخبائث: هي إناث الشياطين.

والمقصود العام من الدعاء هو الستر عن أعين هؤلاء الشياطين حتى لا يطلعوا على عوراتنا، وكذلك التعوذ من إلقاء الشيطان الأفكار السلبية إلينا، كما أن الشيطان له من خبرات إلقاء الوساوس في النفوس من الذنوب، وكذلك الحماية والوقاية من همزات الشياطين وأفعالهم، وإتباعاً لسنة الحبيب صلى الله عليه وسلم.

إعلان

إعلان