المفتي السابق: هذه البركات صاحبت ميلاد النبي

04:11 م السبت 24 نوفمبر 2018
المفتي السابق: هذه البركات صاحبت ميلاد النبي

المفتي السابق: هذه البركات صاحبت ميلاد النبي

كتب ـ محمد قادوس:

قال فضيلة الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق وعضو هيئة كبار العلماء، إن ميلاد النبي محمد صلى الله عليه وآله وسلم صاحبته بركات ومبشرات أصابت من حوله في زمانه‏، ‏ونرجو أن تتنزل على محبيه ومتبعيه في زماننا هذا بركات ونفحات في ذكرى مولده الشريف الذي كان نورا ورحمة من رب العالمين على خلق الله أجمعين‏. ‏

وأضاف جمعة، عبر صفحته الشخصية على فيسبوك، أن بركته على قومه‏ تمثلت في الكشف عن بئر زمزم‏، ‏ الذي طمر قبل ميلاده بسنين عديدة‏، ‏فكانت تتحمل قريش خلالها المشاق في حمل الماء وجلبه إلى الحرم وما حوله‏، ‏ خاصة في موسم الحجيج الذي تفد فيه قبائل العرب وزوار البيت‏، ‏ وهذه المهمة كانت تسمى بالسقاية‏.

وكتب المفتي السابق: حتى رأى عبد المطلب جد النبي - صلى الله عليه وسلم - رؤيا وهو نائم في الحجر تأمره بحفر زمزم‏، ‏وفيها تحديد لمكانها الذي دفنت فيه عند منحر قريش‏.

وتابع جمعة أن في ذلك ربطاً بين إسماعيل بن إبراهيم ومحمد بن عبد الله عليهما السلام‏،‏ فإسماعيل ظمئ وهو صغير فالتمست له أمه ماء فلم تجده فتفجر عند قدمه ماء زمزم فكان بداية أمره،‏ وكذلك فإن سيدنا محمدا صلى الله عليه وآله وسلم كان بداية أخرى لهذه البئر المباركة‏،‏ فكان مولده بركة على قومه‏

إعلان

إعلان

إعلان