• النابلسي يوضح الإعجاز العلمي في حديث النبي عن صلاة الفجر

    01:14 ص الإثنين 24 يونيو 2019
    النابلسي يوضح الإعجاز العلمي في حديث النبي عن صلاة الفجر

    الدكتور محمد راتب النابلسي

    كتبت سماح محمد:

    ذكر الداعية الدكتور محمد راتب النابلسي - عضو رابطة علماء الشام - جانبا من الإعجاز العلمي في حديث النبي صلى الله عليه وسلم عن صلاة الفجر، الذي قال فيه: «يعقد الشيطان على قافية رأس أحدكم إذا هو نام ثلاث عقد، يضرب مكان كلِّ عقدة: عليك ليل طويل، فارقد، فإن استيقظ فذكر الله، انحلَّت عقدة، فإن توضأ انحلَّت عقدة، فإن صلَّى انحلَّت عقدة، فأصبح نشيطًا طيب النفس، وإلا أصبح خبيث النفس كسلان».. [ صحيح البخاري ومسلم].

    قال النابلسى إن الإنسان في لحظات السرور عند حصوله على مكافأة أو فرحة بتحقيق أمرٍ سار، أو تمتعه برؤية منظر جميل، في كل هذه الأشياء يزداد إفراز الدوبامين Dopamine المسؤول عن السعادة في جسم الإنسان.

    وأضاف الداعية، عبر صفحته الشخصية على فيسبوك، أن الدراسات تقول بأن النوم ليلًا يساعد الدماغ على التقليل من إفراز هذه المادة ليتمكن المخ من إفرازها في النهار بشكل جيد .. وأن الاستيقاظ المبكر قبل شروق الشمس يساعد على إفراز كميات كبيرة من الدوبامين مما يساعد الدماغ على أداء عمله بكفاءة أعلى والتمتع بسعادة وراحة نفس.

    والدوبامين هو عبارة عن ناقل عصبي بين خلايا الدماغ وكلما كانت كميته أكبر كان الدماغ في حالة أفضل، وكان الإنسان طيب النفس وفي سعادة أكبر، ويساعد الدوبامين الدماغ على الإبداع.

    والإعجاز في حديث النبي عليه الصلاة والسلام السابق ذكره: (فأصبح نشيطاً طيب النفس) تماماً كما يؤكد العلم الحديث أن الاستيقاظ المبكر وبخاصة قبل طلوع الشمس يؤدي إلى راحة نفسية عظيمة.

    فنصح النابلسى الجميع: هيا نبدأ منذ هذه اللحظة بضبط ساعتنا البيولوجية على الاستيقاظ لصلاة الفجر، ونتمتع بنشاط أعلى وسعادة أكبر ونفس طيبة، فلا سعادة ولا نشاط يعادل صلاة الفجر في وقتها وجماعة في المسجد .

    إعلان

    إعلان

    إعلان