خدعوك فقالوا.."الدراجات تسبب مشاكل صحية للرجال"

05:00 م السبت 13 يناير 2018
 خدعوك فقالوا.."الدراجات تسبب مشاكل صحية للرجال"

صورة أرشيفية

كتبت-هدير غيث:

كشفت نتائج دراسة حديثة أن ركوب الرجال للدراجات الهوائية، لا يشكل ضررًا على صحتهم الجنسية أو الجهاز البولي، وذلك وفقًأ لما ذكره موقع "bbc".

وقارن الباحثون في هذه الدراسة بين راكبي الدراجات الهوائية والعدائين والسباحين، ووجدوا أن جميعهم يتساوون فيما يخص صحة الجهاز البولي والصحة الجنسية.

وتتناقض نتائج هذه الدراسة مع أبحاث سابقة، رجحت أن ركوب الدراجات الهوائية ربما يكون له أثر سلبي على الصحة الجنسية، بل وأكدت أن فوائد ركوب الدراجات تفوق أضراره.

وخضع للدراسة 2774 من راكبي الدراجات الهوائية في بريطانيا، والولايات المتحدة، وكندا، وأستراليا، ونيوزلندا، إضافة إلى 539 سباحًا، و789 عداءً. وطلب من المشاركين الإجابة على أسئلة في إطار استبيان يقيس الصحة الجنسية والجهاز البولي.

وكشفت الإحصاءت الناتجة عن الدراسة أن هناك فروقًا كبيرة بين من مارسوا ركوب الدراجات الهوائية بكثافة، أكثر من 3 أيام في الأسبوع لمسافة 25 ميلًا في المرة الواحدة، وبين هواة ركوب الدراجات للترفيه.

وقال بينجامين برايير، طبيب قسم المسالك البولية بجامعة كاليفورنيا بسان فرانسيسكو، إن "ركوب الدراجات له فوائد هائلة للقلب والشرايين، بينما يقل أثرها على المفاصل".

وأضاف "برايير" أن "الفوائد الصحية التي يتمتع بها راكبو الدراجات تتجاوز بمراحل الأضرار".

وذكرت الدراسة أن راكبو الدراجات يشعرون بتخدر في العضو الذكري، ولكن ربما تقل هذه النسبة، إذا قاد الشخص دراجته واقفا، بنسبة 20% من مدة الركوب.

وقال القائمون على الدراسة إنهم سوف يركزون في الفترة المقبلة على استكشاف حالات الإصابة بتخدر العضو الذكري، نتيجة لركوب الدراجات، لتحديد ما إذا كانت هذه الظاهرة تُعد مؤشرًا على مشكلات أكبر في الصحة الجنسية.

إعلان

إعلان

إعلان