"كان بيستحمى بالبنزين والجاز".. قصة فقدان فؤاد أحمد بصره بسبب مسلسل

04:01 م الأحد 15 أغسطس 2021

كتب- عبدالفتاح العجمي:

تحل اليوم الأحد، ذكرى وفاة الفنان فؤاد أحمد، إذ رحل عن عالمنا يوم 15 أغسطس 2010.

فؤاد أحمد ولد في 27 يناير 1936، حصل على درجة الليسانس في اﻵداب والبكالوريوس من المعهد العالى للفنون المسرحية، اشتهر بأداء أدوار الشرير في العديد من الأفلام والأعمال الدرامية‏، وعمل في مسرح "الحكيم" منذ عام‏ 1963‏ واشترك في عروض المدبوليزم‏.

أدى فؤاد أحمد في حياته عددًا من الأدوار المعروفة منها، دور "حمودة الأعور" في فيلم "المشبوه"، ودور البلطجي في فيلم "خمسة باب"، ودور زوج أم شريهان في فيلم "خلي بالك من عقلك"، وأيضا شارك في أفلام أخرى منها: "رجل لهذا الزمان، القطار، البؤساء" وغيرها.

وعلى خشبة المسرح شارك في الكثير من العروض، ومنها: "علشان خاطر عيونك، بجماليون، اللص والكلاب، الجياع، جان دارك، ومع خالص تحياتي"، وكذلك شارك في مسلسلات منها: "لا إله إلا الله، البؤساء، الدوامة، على باب زويلة" وغيرها.

وكان آخر أعماله مسلسل "جمهورية زفتى" الذي شارك فيه وهو فاقد البصر كليا كنوع من وفاء أبطال العمل له، حيث فقد بصره من شدة إخلاصه لعمله بسبب خطأ في عملية الماكياج في أثناء أدائه لشخصية "هامان" في مسلسل "محمد رسول الله"، وفقا لنجله الفنان التشكيلي أيمن فؤاد في حوار له ببرنامج "مصر جميلة" عبر شاشة التليفزيون المصري في فبراير 2017.

وحكى نجله تفاصيل الواقعة، قائلا: "المكياج زمان كان مش زي المكياج دلوقتي، والدي كان بيعتمد على ألوان الزيت ودهان السيارات الدوكو في رسم وجهه وجسمه حتى يتماشى شكله مع ما يقدمه من الشخصية التاريخية، كان بيعمل مكياج 5 - 6 ساعات عشان يعمل مشهد في نص ساعة، وكان بيقعد يصور بالمكياج ده طول اليوم، وكان بيعتمد أنه يشيله من على جسمه بالبنزين والجاز، فكان بيستحمى بهم، وتكرار العملية بشكل يومي أدت لتأثره بشكل صحي، ولكن الحمد لله هو تعافى في آخر أيامه".

وابتعد فؤاد أحمد قبل وفاته بسنوات طويلة عن التمثيل بعد أن فقد بصره، وتوفي في 2010 بمستشفى النزهة الدولي عن عمر يناهز 74 عاما.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
868

إصابات اليوم

43

وفيات اليوم

711

متعافون اليوم

320207

إجمالي الإصابات

18058

إجمالي الوفيات

270193

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي