• فنانون أضربوا عن الزواج من أجل الفن

    04:32 م السبت 15 أبريل 2017

    كتبت- منال الجيوشي:

    فضل عدد من نجوم الفن أن يظلوا رهبانا لفنهم، على الرغم من وجود قصص حب في حياة البعض منهم، فالفن بالنسبة لهم كان الخيار الأول الذي فضلوه عن الارتباط والزواج، فعاشوا رهبانا مخلصين لفنهم.

    ومن هؤلاء النجوم..

    أمينة رزق

    تمر اليوم ذكرى ميلاد راهبة الفن الفنانة الكبيرة أمينة رزق، على الرغم من ارتباطها بقصة حب بالفنان الكبير يوسف وهبي، إلا أنها لم تتزوجه، وظلت تقدم أدوار الأم، لتصبح واحدة من أشهر الأمهات في السينما المصرية، ولم تتزوج "أمينة " طيلة حياتها، ووهبت روحها للفن، حيث قدمت عددا كبيرا من الأفلام، والمسرحيات، والمسلسلات، جعلتها واحدة من أهم الفنانين في تاريخ الفن العربي.

    زكي رستم

    الفنان زكي رستم، واحدا من أشهر الفنانين الذين قدموا أدوار الشر في السينما، وظل الفنان الكبير مضربا عن الزواج طيلة حياته، بعد أن قرر الارتباط من فتاة أحبها، ولكنها تزوجت من شاب آخر، وتوفي الفنان الكبير عام 1972، عن عمر يناهز 69 عاما.

    فريد الأطرش

    عاش الفنان فريد الأطرش أكثر من قصة حب، أشهرها مع الفنانة سامية جمال، والتي شاركته بطولة عدد كبير من الأفلام، وكونت معه واحدا من أشهر الثنائيات الفنية، إلا أنه لم يتزوجها، وعاش بعدها أكثر من قصة حب، ولكنه عاش حياته كلها وحيدا، ولم يتزوج ولو لمرة واحدة، وتوفي الفنان الكبير عام 1974، عن عمر يناهز 64عاما.

    عبد الحليم حافظ

    ترددت شائعات زواج الفنان عبد الحليم حافظ، من الفنانة سعاد حسني، خاصة بعد وفاتهما، فلم يجرؤ أحد على إطلاق هذه الشائعات في حياة العندليب الأسمر، وأكد ابن شقيقه محمد شبانة، أن عبد الحليم لم يتزوج طيلة حياته سواء من السندريلا أو غيرها، وأنه أراد الزواج مرة واحدة من فتاة أحبها، ولكن أهلها قابلوا طلبه بالرفض.

    سليمان بك نجيب

    عاش طيلة حياته مضربا عن الزواج، وكان دائما ما يردد أن النساء "مناكفات"، لهذا ظل عازبا طيلة حياته، وتوفي عام 1955، عن عمر يناهز 57عاما.

    إعلان

    إعلان

    إعلان