• ما حكم تناول السحور بعد قول المؤذن "الله أكبر"؟.. "الأزهر" يجيب

    02:09 م الثلاثاء 14 مايو 2019
    ما حكم تناول السحور بعد قول المؤذن "الله أكبر"؟.. "الأزهر"  يجيب

    مركز الأزهر العالمي للفتوى

    كتب ـ محمد قادوس:

    توجه مصراوي بسؤال إلى مركز الازهر العالمي للرصد والافتاء الالكتروني يقول: "هل يجوز الاستمرار في السحور حتى سماع التشهد من أذان الفجر:" وأجابت عنه لجنة الفتاوى الإلكترونية بالمركز قائلة:

    إن الله أمرنا بالإمساك عن الطعام من الفجر إلى غروب الشمس، فقال تعالى: {وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ} [البقرة: 187].

    والأذان علامة على دخول الوقت المحدد، فإذا أذن المؤذن للفجر والإنسان يتسحر فإنه يجب عليه أن يمنع الأكل والشرب مباشرة ولا ينتظر للتشهد، فإذا تعمد فأكل أو شرب حتى وصل المؤذن للتشهد فقد بطل صومه، ويجب عليه القضاء لأنه أكل وشرب في وقت الصيام الذي حدده الله تعالى وأمرنا بالإمساك فيه وينبغي عليه أن يمسك بقية اليوم لحرمة الشهر.

    وعليه أكدت لجنة الفتاوى أنه: فمن أكل أو شرب حتى سماع التشهد من أذان الفجر فقد فسد صومه ويجب عليه القضاء، لأنه جاء بمفطر في وقت الصيام المأمور بالإمساك فيه.

    إعلان

    إعلان

    إعلان