بلومبرج تكشف تفريغ فيسبوك لرسائل المستخدمين الصوتية

11:04 م الثلاثاء 13 أغسطس 2019
بلومبرج تكشف تفريغ فيسبوك لرسائل المستخدمين الصوتية

فيسبوك

القاهرة – مصراوي:

كشفت شبكة بلومبرج الإخبارية، الثلاثاء، أن شركة فيسبوك تعاقدت مع موظفين من أجل تفريغ نص الرسائل الصوتية في تطبيقاتها المختلفة.

وقال موظفون تعاقدت معهم فيسبوك من أجل هذه المهمة، دون الإفصاح عن هويتهم خوفا من الفصل، إن الموظفين الذين عملوا لم يتم إخبارهم بماهية التسجيلات أو كيفية الحصول عليها "فقط فرغوها".

وأضافوا أنهم يستمعون إلى الرسائل عبر فيسبوك، ولكنهم لا يعلمون أسباب قيامهم بهذه المهمة.

أكدت شركة فيسبوك أنها كانت تقوم بتفريغ الرسائل الصوتية لعملائها، مضيفة بحسب بلومبرج أنه لم تعد تفعل ذلك. وتابعت الثلاثاء "مثل آبل وجوجل، أوقفنا عملية مراجعة التسجيلات باستخدام العنصر البشري منذ أكثر من أسبوع".

وأضافت أن المستخدمين الذين كانوا يتضررون من الأمر، كان بإمكانهم تحديد خيار تشفير المحادثات الصوتية في تطبيق الماسنجر الخاص بفيسبوك.

كانت خاصية السماح لعملاء ماسنجر فيسبوك بتخزين أو تشفير رسائلهم الصوتية، متاحا منذ 2015.

وكانت شركات مثل أمازون وآبل تعرضت لهجوم كبير بسبب جمع التسجيلات الصوتية من مستخدميها، على اعتبار أن هذا الإجراء انتهاك للخصوصية.

كشفت بلومبرج في ابريل الماضي أن أمازون امتلكت فريقًا يتكون من عشرات الآلاف من الأشخاص من أجل الاستماع إلى تسجيلات صوتية متعلقة بالعملاء، بهدف تحسين جودة الخدمة، وهو الأمر الذي كانت تقوم به شركة آبل أيضا.

إعلان

إعلان

إعلان