• استقبال رسمي لولي العهد السعودي في الهند

    10:18 ص الأربعاء 20 فبراير 2019
    استقبال رسمي لولي العهد السعودي في الهند

    الأمير محمد بن سلمان

    القاهرة - مصراوي:

    أقامت الهند استقبالاً رسمياً لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، صباح الأربعاء، في نيودلهي - بحسب العربية.نت..

    وقال الأمير محمد بن سلمان إن العلاقات قوية بين الهند والسعودية، وهناك الكثير من السعوديين يعملون في الهند منذ مئات السنين.. والمواطنون الهنود في السعودية كان لهم دور في بناء المملكة على مدى 70 عاماً مضت.

    وأضاف أن الهدف من الزيارة هو تقوية العلاقات بين البلدين.

    وكان رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي خرج عن البروتوكول الحكومي المعتاد ليستقبل شخصياً ولي عهد السعودية، حيث جرت العادة على ألا يستقبل رئيس الوزراء شخصية أجنبية في المطار، بل يرسل مسؤولاً أو وزير دولة لذلك.

    وقال رافيش كومار، المتحدث باسم وزارة الخارجية الهندية على تويتر، إن فصلاً جديداً بدأ في العلاقات الثنائية، مشيداً "بكسر البروتوكول" من جانب مودي، ونشر صورة لولي العهد ورئيس الوزراء وهما يتصافحان بحرارة.

    ومن المقرر أن يعقد مودي محادثات، اليوم الأربعاء، مع ولي العهد السعودي الذي زار باكستان من قبل حيث استُقبل بحفاوة أيضاً.

    وقال مسؤول هندي ووسائل إعلام رسمية سعودية، إن الهند تتوقع أن يعلن ولي العهد خلال الزيارة استثماراً مبدئياً في الصندوق الوطني للاستثمار والبنية التحتية.

    شراكة متعددة الأبعاد
    وتستند العلاقة بين السعودية والهند إلى أركان أساسية، ففي الاقتصاد: السعودية رابع شريك للهند، وتصدّر 20% من نفطها، وهي ثامن أكبر الأسواق لمنتجاتها.

    كما أن السعودية مدعوة للمشاركة في مشاريع إسكان لـ50 مليون شخص، ولإنتاج 170 غيغاواط من الكهرباء.

    أما اجتماعياً ودينياً فأكبر جالية هندية تقيم في السعودية تعدادها 3 ملايين شخص! والهند ثالث موطن للإسلام في العالم.

    سياسياً وأمنياً: الإرهاب تحدٍّ يواجهه البلدان معاً، وهما يبنيان محور الاستقرار الجديد بين الخليج وآسيا عبر المحيط الهندي.

    كذلك، يتجاوز التبادل التجاري بين السعودية والهند 25 مليار دولار، وتحويلات الهنود من المملكة إلى بلدهم تبلغ 10 مليارات دولار سنوياً.

    ولعل من أبرز المشاريع التي يعمل عليها البلدان، مصفاة راتناغيري التي تبلغ كلفتها 44 مليار دولار.

    كما يعمل البلدان معاً على وضع آلية دائمة للتواصل، ويعززان التعاون بين دول غرب آسيا، من أجل الأمن في المحيط الهندي والخليج.

    إعلان

    إعلان

    إعلان